الشيخ “الددو”: من ساعد اليهود في قتل المسلمين أو فرح بذلك “كافر كفراً أكبر”

  • زيارات : 287
  • بتاريخ : 25-يوليو 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قال عضو مجلس الأمناء بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ محمد الحسن ولد الددو إن “من فرح بانتصار اليهود على المسلمين أو ساعد على ذلك أو رأى أنهم أشراف فهو كافر كفراً أكبر مُخرجًا من الملّة”.

جاء ذلك خلال استضافته ببرنامج “مفاهيم” على فضائية “فور شباب”، رداً منه على سؤال عن حكم تأييد بعض المسلمين لليهود في قتلهم لمسلمي غزة وفرحهم بذلك.

وتابع: “لا يمكن أن يفرح بانتصار اليهود على المسلمين أو قتلهم إلا كافر مثلهم، لذلك هذا النوع من الكلام من الغريب جدا أن نسمعه في بلاد المسلمين ومستغرب أن يوجد من يدعو الله بما يخالف شرعه، وهو من سوء الأدب مع الله سبحانه”.

وأشار الددو إلى أن الله لن ينصر اليهود عمومًا وقد تعهد لهم بالأذى وسلط عليهم الفلسطينيين، وهذا من معجزات النبي صلى الله عليه وسلم، مضيفا: “وسيسلط عليهم من الفلسطينيين وغيرهم من يسومهم سوء العذاب إلى يوم القيامة، مصداقًا لقوله تعالى في حق اليهود: (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكَ لَيَبْعَثَنَّ عَلَيْهِمْ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَنْ يَسُومُهُمْ سُوءَ الْعَذَابِ ۗ إِنَّ رَبَّكَ لَسَرِيعُ الْعِقَابِ ۖ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب