الشيحي يتفاعل مع قضية فايز داود الرويان ويقول لوزير الصحة ( هل رأيت ظلما كهذا ؟! )

رفحاء اليوم . مناحي التومي

تفاعل كاتب الوطن وأبن رفحاء صالح الشيحي مع معاناة الأخ فايز داود الرويان والتي كانت مع مستشفى الملك خالد للعيون حيث أفاد المستشفى أن الأخ فايز قد فقد بصره ولا يوجد علاج وكان ذلك بسبب خطأ طبي من المستشفى ورفض المستشفى إعطاء الأخ فايز تقرير أو علاجه على حساب المستشفى في مراكز متقدمة بأحد الدول بالخارج . . . وقال الشيحي ( قتلوا القتيل ورفضوا حتى تشييعه أو السير في جنازته..) وذلك بعد أن رفضوا علاجه بالخارج أو إعطاءه تقريراً طبياً أو مقابلة مدير المستشفى . . وقال الشيحي ( تسببوا في إصابته بفقدان البصر، ولم يعالجوه في مراكز متقدمة، ولم يقدموا له تقريرا يحصل بموجبه على فرصة علاج في الخارج على حساب الحكومة.. هل رأيت ظلما كهذا يا وزير الصحة؟! )
الجدير ذكره أن فايز الرويان يرقد الآن بمستشفى رفحاء المركزي بالعناية المركزة نتيجة أزمة يمر بها نسأل الله له الشفاء . . .

المقال كاملاً بقلم كاتب الوطن صالح الشيحي:
حينما تكون قضيتك مع أحد مستشفيات وزارة الصحة فأنت محظوظ لسبب واحد.. وهو أنك تعرف أين ستذهب، ولمن ستشكو، ومن هو خصمك، وفي أحيان كثيرة تنال حقك الذي تقرره لجنة المخالفات الطبية!
المشكلة لدينا اليوم حينما تكون مشكلتك مع أحد المستشفيات خارج نطاق وزارة الصحة، كالمستشفى التخصصي أو العسكري أو الجامعي أو الحرس الوطني أو مستشفى الملك خالد للعيون – وهو موضوعنا اليوم – حينما تحصل لك مشكلة أو تتعرض لإهمال في إحدى هذه المنشآت الصحية فأنت في ورطة لسببين.. السبب الأول أن كثيرا من الصحف المحلية لا تحبذ نقاش مشاكل تلك القطاعات.. لماذا؟ لا أحد يعلم.. حتى العاملون في الصحف لو سألتهم سيجيبونك بأنه لا يوجد ما يمنع مناقشتها لكنهم لا يعلمون سببا لعدم مناقشتها؟!
والسبب الثاني أن المواطن حينما يتعرض لموقف، لا يعرف أين سيذهب ولمن سيشكو؟!
قبل أيام توجه المواطن الشاب “فايز داود الشمري” إلى مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بالرياض، قالوا له إنه فقد البصر وليس له علاج في المستشفى.. أفادهم بأن الخطأ الطبي خطأهم.. ولا بد أن يتحملوا الخطأ.. على الأقل يتم علاجه في أحد المراكز المتقدمة في العالم.. لكنهم (رفضوا).. طلب منهم تقريرا يفيد بعدم قدرتهم على علاجه، لكنهم (رفضوا) أيضا.. حاول مقابلة مدير المستشفى لكنهم (رفضوا).. حاول مقابلة المدير الطبي لكنهم (رفضوا).. قتلوا القتيل ورفضوا حتى تشييعه أو السير في جنازته.. رحم الله كوكب الشرق: “أروح لمين، وأقول يا مين ينصفني منك.. ماهو إنتَ فرحي وإنتَ جرحي وكله منك”!
تسببوا في إصابته بفقدان البصر، ولم يعالجوه في مراكز متقدمة، ولم يقدموا له تقريرا يحصل بموجبه على فرصة علاج في الخارج على حساب الحكومة.. هل رأيت ظلما كهذا يا وزير الصحة؟!

2 تعليقين على: الشيحي يتفاعل مع قضية فايز داود الرويان ويقول لوزير الصحة ( هل رأيت ظلما كهذا ؟! )

  1. 1
    سعد

    لماذا لا يتفاعل مع قضايا الاقربين منه صالح ؟ انما هي البختره وحب الكتابه واما بالنفع والفزع للاقربين فلى يملكها ابدا والدليل على ذلك اسئل اي شيحي برفحاء مادعاني للكتابه لكي ابين الحقائق والسلام ختام

  2. 2
    فهد الشمري

    الله يشفيك يافايز
    ماتشوف شر تطلع بالسلامه
    مشكور أبو سكاكا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب