الشمري يرد على دعوات تحرِّض النساء على عصيان أزواجهن

  • زيارات : 366
  • بتاريخ : 21-فبراير 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : رد الداعية “غازي الشمري” على الإعلاميين الذين يحرضون النساء عبر القنوات الفضائية ووسائل الإعلام على عدم خدمة الزوج، قائلًا إن هذا لا يجوز؛ إذ عُرْف المسلمين أن الزوجة تخدم زوجها الخدمة المعتادة لهما في إصلاح الطعام وغسل الثياب والأواني وتنظيف الدور ونحوها، كلٌّ بما يناسبه.
وأوضح الشيخ “الشمري” عبر قناة “الرسالة” الفضائية: ” أن هذا عُرْف جرى عليه العمل من العهد النبوي إلى عهدنا هذا من غير نكير، ولكن لا ينبغي تكليف الزوجة بما فيه مشقَّة وصعوبة، وإنما ذلك حسب القدرة والعادة”، مضيفًا أن المرأة مطالَبة بالعمل في البيت، كما أن الرجل مطالَب بالعمل والكسب خارجه.
وقام الشيخ الشمري- مستشار إمارة المنطقة الشرقية-، بزيارة لمنطقة القصيم، وأقام دورة أسرية بعنوان “الأسرة بين الواقع والمأمول” في جمعية “أسرتي”، ثم التقى طالبات جامعة القصيم، وألقى عليهن محاضرة عن “الحرية الشخصية إلى أين؟”، استعرض خلالها تعريف الحرية وأقسامها وضوابط الحرية بعدم مخالفة النص الصريح والذوق العام والتعدي على الغير والمساس بالرموز الدينية والإخلال بأمن البلد وجماعته.
والتقى “الشمري” خلال الزيارة الأمير “فيصل بن مشعل آل سعود” أمير القصيم، الذي رحب به في القصيم.
وقال الشيخ غازي أنه ينبغي على الجامعات والكليات تكثيف الندوات واللقاءات، والتحدث مع الطلاب بشفافية عن مثل هذه المواضيع؛ حتى يتم التصدى للفكر الداعشي، وكذلك الإلحاد التي ربما يعجب به البعض دون أن يشعر.
وأشاد “الشمري” بدور وزارة التعليم في ذلك؛ إذ إن الأوضاع في المنطقة لا تحتمل المجاملة، ولاسيما أن الشباب هم عماد الأمة وآمالها؛ فلا بد من المحافظة على القيم والمبادئ والثوابت في ظل الانفتاح الذي نعيشه، مشددًا ومطالبًا برعاية الشباب وفتح المجال أكثر وأكثر للعلماء والدعاة والمفكرين والتربويين.
ودعا “الشمري” الجميع إلى الوقوف مع ولاة الأمر، وتوحيد الصف؛ حتى تسير سفينة المجتمع إلى شاطئ الأمان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب