السديس: مواقع التواصل وسيلة لبث الفرقة ودعاة الفتن.. وبلادنا مستهدفة لما تنعم به من خيرات

  • زيارات : 268
  • بتاريخ : 28-يونيو 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قال الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن السديس إن شبكات ووسائل التواصل الاجتماعي باتت تعج بكل ما يبث الفرقة والخلافات والفتن بين أبناء هذه الأمة.

واعتبر خلال خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم بجامع الملك فيصل بأبها بحضور أمير منطقة عسير أن هذه المواقع أصبحت وسيلة لدعاة الفتنة الذين لا يروق لهم أن تستمر هذه النعم على هذه البلاد بالخير والأمن والرخاء، داعياً إلى التكاتف والتآلف حول القيادة الرشيدة والعلماء والالتزام بتقوى الله والاجتماع صفاً واحداً للم الشمل.

وأضاف أنه يجب على المسلمين أن يجددوا إسلامهم ويقووا صلتهم بربهم ليتحقق لهم ما تحقق لأسلافهم، محذرا من الطائفية والدعوة إليها، ومشيرا إلى أن الدعوة إلى الطائفية والدعوة إلى الخلافات في الأمة دعوات مخالفة لما جاء به الدين الإسلامي الحنيف الذي يجمع المسلمين مهما اختلفت أقطابهم وأمصارهم على كتاب الله وسنة رسوله.

ولفت إلى ما تنعم به البلاد من الخير والنماء والعطاء قائلا: “إن هذه النعمة مستهدفة من قِبل الحاسدين والحاقدين الذين لا يروقهم أن يجتمع الراعي والرعية، ولا يروقهم أن يجتمع المسلمون في أمن وأمان وتقام شعائرهم، فعملوا بالفتن والتشويش والإثارة والقلاقل من الإشاعات المغرضة ضد ولاة أمر هذه البلاد وعلمائها وشعبها وأبنائها وفتياتها”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب