السجن 31 سنة لإرهابيين خططوا لضرب مواقع داخل المملكة وخارجها

  • زيارات : 136
  • بتاريخ : 24-مايو 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة حكما إبتدائيا ضد إرهابيين من تنظيم القاعدة الإرهابي (سعودي ويمني) بسجنهما مدة أجماليها 31 سنة لسعيهما توفير 8 صواريخ من نوع (أرض أرض) يتم تهريبها من اليمن للاراضي السعودية لتنفيذ عدد من العمليات الارهابية داخل المملكة وعمليات اخرى ضد مصالح أجنبية يكون انطلاقها عبر الأراضي السعودية, والتدرب على استخدام مدفع الهاون من أجل ضرب القنصلية الأمريكية في محافظة جدة والتستر على عدد من المطلوبين أمنياً من عدة دول.
 
ونطق ناظر القضية بالحكم اليوم الاحد بعد مثول المدعى عليهما (الاول سعودي الجنسية والثاني يمني الجنسية) امامه وبحضور المدعى العام, حيث ادين المدعى عليه الأول بالسجن 13 سنة والمنع من السفر خارج المملكة مدة مماثلة لسجنة تبدا بعد انتهاء محكوميته واطلاق سراحه, لاتفاقه مع أحد الأشخاص في مساعدته له في إيجاد مكان مناسب في منطقة نجران من أجل إيواء عدد من أفراد الفئة الضالة ولإخفاء ما بين ثمانية أو تسعة صواريخ (أرض أرض) من أجل استخدامها في تنفيذ عمليات إرهابية داخل المملكة, وطلبه من أحد الأشخاص مساعدته في البحث عن مدرب من أجل التدريب على استخدام مدافع الهاون لرغبته في تنفيذ عملية إرهابية ضد البارجات والمصالح الأمريكية في الخليج العربي أو البحر الأحمر أو السفارات والقنصليات الموجودة في دول الخليج, وحيازته داخل جهاز حاسبه الآلي مقاطع صوتية ومستندات نصية تحث على القتال وصور للهالك أبي مصعب الزرقاوي وطلبه من أحد الأشخاص مساعدته في إيجاد طريق للسفر إلى العراق للمشاركة في القتال الدائر هناك بدون إذن ولي الأمر.
كما حكم على المدعى عليه الثاني (يمني الجنسية ) بالسجن 18 سنة وإبعاده عن المملكة بعد تصفية ماله وما عليه ومنعه من دخولها إلا لحج أو عمرة, وذلك لثبوت اتفاقه واجتماعه مع احد الأشخاص عدة مرات في محافظة جدة واليمن على تهريب مجموعة من الشباب إلى العراق وأفغانستان والصومال للمشاركة في القتال الدائر هناك ولمحاولة توفير الجوازات المزورة لهم للسفر بها إلى أماكن القتال للغرض نفسه, وحيازته عدداً من المستندات النصية والمقاطع الصوتية ومقاطع الفيديو التي تحث على القتال وتعرض عدداً من العمليات القتالية في العراق وصور أسلحة, وحصوله على عدد من أرقام الهواتف والبرد الالكترونية لبعض المنسقين في الداخل والخارج من أجل التواصل معهم لإخراج الشباب لمواطن الفتن والقتال في الخارج, واتفاقه مع أحد الأشخاص على توفير عدد (8) من الصواريخ (أرض أرض) وإطلاعه على بعضها لاستخدامها في تنفيذ عدد من العمليات الإرهابية ضد مصالح أجنبية ويكون استخدامها عبر الأراضي السعودية بعد تهريبها من اليمن وتواصله مع أحد الأشخاص في سوريا من أجل دعم شخص آخر وتزويده برقم جوال الشخص المقيم في سوريا واجتماعه مع أحد الأشخاص في محافظة جدة واتفاقه معه على إيجاد مكان للصواريخ التي يريد إدخالها للمملكة عن طريق اليمن لضرب بعض المواقع، وطلبه منه أن يبحث له عن شخص يدربه على مدفع الهاون الذي يريد إدخالها للمملكة من أجل ضرب القنصلية الأمريكية في محافظة جدة وطلبه من أحد الأشخاص عدد من بطاقات الهوية الوطنية السعودية من أجل تزويرها عن طريق أحد المنسقين لاستخدامها في أغراض تخدم المطلوبين أمنياً وتسهيل حركتهم في الداخل حتى لا ينكشف أمرهم, وشروعه في القيام بعمليات إرهابية من خلال دخوله على الإنترنت لأخذ الإحداثيات بالدقة للمواقع التي يريد ضربها ورسم المسارات لها وأخذ القياسات الهوائية ومسافاتها وتدربه على إعداد الدوائر الإلكترونية للصورايخ التي كان سيستخدمها في تنفيذ عملية إرهابية واجتماعه بأشخاص مشبوهين لهم توجهات ضالة وأفكار منحرفة داخل المملكة وخارجها والتستر عليهم وعدم إبلاغ الجهات الأمنية عنهم مع علمه بأنهم من المطلوبين أمنياً من عدة دول ودخوله وخروجه للمملكة عن طريق التسلل والتهريب عدة مرات وتمويله الإرهاب والأعمال الإرهابية من خلال تسليمه مبلغ خمسة آلاف ريال لأحد الأشخاص لدعم الشباب الراغبين في القتال في الصومال وإعادتهم من الصومال وتضليله وكذبه على جهة التحقيق وعدم ذكره للحقيقة.
وافهم ناظر القضية المعترضين على الحكم الابتدائي الصادر أن موعد تقديم الاعتراض على الحكم يكون خلال 30 يوماً من الموعد المحدد لاستلام صك الحكم، وإذا مضت المدة ولم يقدم أي منهم اعتراضه خلالها فسترفع القضية إلى محكمة الاستئناف الجزائية المتخصصة لتدقيق الحكم بدونها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب