الروساء يفتتح ندوة الجودة‎ . . والعسكر : الجائزة إذا مست حياديتها ونزاهتها أصبحت بلا معنى ..!

رفحاء اليوم . عياده الجنيدي

كشف المدير التنفيذي لجائزة الملك عبد العزيز للجودة الأستاذ محمد بن فهد العسكر ان المستوى الذي تعمل عليه جائزة الملك عبد العزيز للجودة هو تشارك بين القطاعات جميعاً لتحقيق مخرجات أفضل بعمل وأسلوب مؤسسي مميز،وهي تختلف تماماً عن جوائز التميز الأخرى ،وأضاف وأي جائزة تمس حياديتها ونزاهتها تسقط الجائزة مباشرة وتصبح بلا معنى وهذا الكلام ينطبق على جائزة الملك عبد العزيز والجوائز الأخرى،واستعرض العسكر نشأتها وبدايتها،وفئات الجائزة لقطاع التربية والتعليم،وتطرق عن التطور ومفهوم الجودة ومعايير الجائزة ومراحل التقييم…جاء ذلك خلال الندوة التعريفية بجائزة الملك عبد العزيزللجودة بالمنطقة الشمالية التي افتتحها مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الأستاذ عبد الرحمن الروساء بقاعة الاجتماعات الكبرى بالإدارة (المرحلة الثانية)،والتي تنظمها وزارة التربية والتعليم،بحضورمايزيد عن 150 من مشرفين ومشرفات ومدير مدرسة..وقدمت مديرة التميز المؤسسي بالوزارة الأستاذة نوال بنت صالح المالك وبإسلوب مميزالدليل الاسترشادي والآليات والترشيح للجائزة والتقييم والخطة الزمنية لدورة الجائزة ،ومناقشة مفتوحة لقطاع البنين والبنات يختص بجائزة الملك عبد العزيز.وأوضح مدير التميز المؤسسي بالجودة الشاملة بالمنطقة الشمالية الأستاذعبد الله العنزي أن جائزة الملك عبد العزيز تسعى إلى رفع مستوى الجودة والكفاءة الإنتاجية في مختلف القطاعات في المملكة ومنها قطاع التربية والتعليم فهي جائزة وطنية بمعايير عالمية تهدف إلى رفع مستوى جودة المنتج التعليمي والتربوي بما يتناسب مع تطلعات المجتمع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب