الرئيس الإيراني يندد بعدم تحرك مجلس الأمن الدولي حيال “المجزرة” في غزة

رفحاء اليوم . متابعات : ندد الرئيس الإيراني حسن روحاني بعدم تحرك مجلس الأمن الدولي حيال “المجزرة” التي ترتكبها إسرائيل بحق الفلسطينيين.

جاء ذلك في خطاب ألقاه روحاني أمام لجنة القدس في حركة دول عدم الانحياز المجتمعة في طهران يوم الاثنين 4 أغسطس/آب، وذلك بحضور وزراء خارجية السلطة الفلسطينية وقطر وفنزويلا وبنغلادش والسودان وأوغندا.

وقال روحاني إن “العدوان الوحشي لجيش هذا النظام (إسرائيل) قاتل الأطفال يتواصل مع سياسة متعمدة تقضي بارتكاب إبادة من خلال إنزال مجازر بالمدنيين وتدمير البنى التحتية والمنازل والمراكز الطبية والمدارس والمساجد”.

وندد بـ “تقاعس الهيئات الدولية وعلى الأخص مجلس الأمن عن منع الجرائم بحق الإنسانية التي يرتكبها النظام الصهيوني”.

كما ندد روحاني بـ “تواطؤ الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى الأعضاء في مجلس الأمن” مع إسرائيل، داعيا إلى تعبئة دولية، ولا سيما بين دول عدم الانحياز، “لوقف جرائم الحرب والإبادة التي يقوم بها النظام الصهيوني”.

وكان المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي قد دعا الثلاثاء العالم الإسلامي إلى “تسليح” الفلسطينيين لمواجهة عملية “الإبادة” في غزة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب