الديوك الفرنسية تحلق في سماء المونديال عبر شباك هندوراس

رفحاء اليوم . متابعات : تمكن منتخب فرنسا من إنهاء عقدة الفوز في المباريات الافتتاحية التي خاضها في ثلاث بطولات متتالية سابقة بكأس العالم بعد فوزه الساحق على نظيره هندوراس بثلاثة أهداف نظيفة مساء الأحد على استاد جوزيه بينيرو بوردا ( بيرا ريو ) في بورتو اليجري في إطار الجولة الأولى من منافسات المجموعة الخامسة بمونديال البرازيل.

 
سجل كريم بنزيمة هدف فرنسا الأول في الدقيقة (45) من ضربة جزاء ، وأضاف نويل فالاداريس حارس مرمى هندوراس الهدف الثاني لفرنسا بالخطأ في مرماه بعد فشله في التصدى لتسديدة بنزيمة المرتدة من القائم في الدقيقة (48)، واختتم بنزيمة ثلاثية الديوك من تسديدة صاروخية في الدقيقة (72) ليقود منتخب فرنسا لصدارة المجموعة الخامسة بفارق الاهداف عن سويسرا صاحبة المركز الثاني بثلاث نقاط أيضا بعد فوزها على الاكوادور (2-1) في وقت سابق مساء الأحد أيضا، بينما يقبع هندوراس في المركز الرابع والاخير برصيد خالي من النقاط وبفارق الاهداف عن الاكوادور صاحبة المركز الثالث بالمجموعة بدون رصيد أيضا.
 
كانت المباراة من جانب واحد حيث استحوذ الفرنسيون على الكرة بنسبة كبيرة جدا وهددوا مرمى هندوراس في اكثر من 10 فرص غير الاهداف، وكانت نقطة التحول في اللقاء ضربة الجزاء وطرد نجم هندوراس ويلسون بالاسيوس ، ولعب ديشامب بطريقة (4-2-3-1) ، في المقابل لعب  لويس سواريز بطريقة (4-4-2) .
 
كانت أول فرصة حقيقية في الشوط الأول لمصلحة الديوك عن طريق ماتيودي الذي استغل كرة مرتدة من الدفاع وسددها في المرمى الا ان حارس هندوراس فالاداريس والعارضة تصدا لكرة ماتويدي (د15)، فيما انقذت العارضة ايضا هدفا محققا من رأسة جريزمان (د23)،بينما مرت راسية كريم فوق العارضة من عرضية رائعة من زميله انطوان جريزمان (د25)، واضاع ماتويدي فرصة اخرى (د35) من تسديدة ابعدها الدفاع، وكان بنزيمة غير موفقا وأهدر أكثر من فرصة قبل ان يحرز هدف السبق لفريقه من ضربة جزاء في الدقيقة (45)، بعد أن دفع نجم هندوراس ويلسون بالاسيوس منافسه الفرنسي بول بوجبا داخل منطقة الجزاء لم يتردد الحكم البرازيلي ساندرو ريكي في احتسابها ركلة جزاء ترجمها بنزيمة لهدف، وتصدى الحارس الهندوراسي لتسديدة من كرة ثابتة من فالبوينا، لينتهي الشوط الاول بعدها بتقدم الضيوف بهدف نظيف.
 
وفي الشوط الثاني ، أضاف نويل فالاداريس حارس مرمى هندوراس الهدف الثاني للديوك بالخطأ في مرماه بعدما فشل في ابعاد تسديدة لبنزيمة ارتدت من القائم الايسر لمرماه في الدقيقة (48) عندما سدد بنزيمة كرة مستغلا عرضية فالبوينا لترتطم في القائم وترد للحارس فالاداريس لم يتمكن من امساكها لتتجاوز خط المرمى بكامل محيطها قبل ان يمسكها الحارس مجددا الا أن حكم اللقاء لم يتردد في احتسابها هدفاً ثانيا للديوك وسط اعتراض لويس سواريز مدرب هندوراس، وفي الدقيقة (55) انقذ حارس هندوراس هدفاً مؤكدا للديوك بتصديه لتسديدة جريزمان ، بينما أهدر ماتويدي هدفاً محققاً بعد تسديدة مرت بجوار القائم الهندوراسي من تمريرة سحرية لايفرا (د64).
 
وأجرى ديشامب ثلاثة تبديلات حيث دفع بموسى سيسوكو وريو مافوبا وأوليفيه جيرو بدلا من بول بوجبا ويوهان كاباي وفالبوينا على التوالي، في المقابل دفع سواريز بالبدلاء أوسكار جاريسيا وعصمان تشافيز وخورخي كلاوس على حساب جيري بنجستون وفيكتور برنارديز وأندي نجار على التوالي أيضا.
 
وأضاف بنزيمة الهدف الثالث لفرنسا والثاني له بعد استغلاله كرة مرتدة من الدفاع سددها صاروخية لتمر من فوق الحارس الهندوراسي في الدقيقة (72) ، وتمكن بنزيمة من احراز هدفه الثالث والعشرين في مسيرته مع الديوك بفضل هدفيه امام هندوراس، وواصل الديوك ضغطهم واستحواذهم المطلق على الكرة في الدقائق المتبقية قبل أن يطلق الحكم البرازيلي صافرة نهاية المباراة بفوز فرنسا بثلاثية نظيفة.
 
أدار اللقاء الحكم البرازيل ساندرو ريكي، وطرد ويلسون بالاسيوس (انذار ثاني) من هندوراس ووجه البطاقة الصفراء لجاريدو وجارسيا علاوة على بالاسيوس، وأنذر بول بوجبا وباتريس ايفرا ويوهان كاباي من فرنسا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب