“الداخلية” تدعم “العمل” بمقار توقيف لمخالفي “التصحيح”

  • زيارات : 217
  • بتاريخ : 28-أكتوبر 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قبل أسبوع من نهاية مهلة التصحيح لمخالفي أنظمة الإقامة والعمل، تبادلت وزارتا العمل والداخلية خطابات طلبت فيها الأولى مدها بعدد من رجال الأمن للمساندة في الحملات التفتيشية، فيما أبدت الثانية كافة استعداداتها لدعم عمليات التفتيش، بينما جهزت الجهات المختصة مقرين لإيقاف المخالفين بشرق وجنوب الرياض.

وقال مصدر مطلع أن وزارة العمل التي أبدت استعدادها لبدء الحملات التفتيشية التي ستنطلق بعد انتهاء مهلة التصحيح غرة محرم المقبل، طلبت من نظيرتها الداخلية توفير رجال أمن يساندون المفتشين خلال جولاتهم، وهو ما أكدت عليه الأخيرة، وأبدت استعدادها لذلك، مشيراً إلى أن “العمل” تعكف حالياً على رصد احتياجاتها من رجال الأمن في جميع مناطق المملكة، وينتظر أن ترفع الأعداد المطلوبة خلال الأسبوع الجاري ليباشروا أعمالهم في الحملات التفتيشية.

وأفصح المصدر عن تجهيز مقرين جديدين مخصصين لسجن المخالفين في الرياض، أحدهما شرق العاصمة والآخر جنوبها، مؤكدا أن المساحة المجهزة للمقرين ستكون كافية للأعداد المتوقع أن يتم القبض عليها من المخالفين.

وفي الوقت الذي لم يتبق فيه على مهلة التصحيح سوى أيام معدودة، شرعت وزارة الداخلية ممثلة في الأمن العام في الاستعداد لضبط المخالفين عقب إسناد تلك المهمة للأمن العام والتي ستنطلق عقب نهاية فترة التصحيح مطلع العام الهجري الجديد.

وأعدت الوزارة خططا لمتابعة المخالفين تشمل تمشيط مواقع تجمع العمالة والأسواق والمنشآت التجارية، والمزارع، وتخصيص فرق محددة يتم انتدابها وتدويرها بين المناطق لضمان إنجاح الحملة.

على صعيد آخر، نشطت خلال الأيام الماضية عمليات تهريب العمالة بين المدن الرئيسية وخاصة الرياض وجدة، إذ قبضت شرطة حائل خلال الأيام الماضية على 12 عاملة إندونيسية مخالفة.

إلى ذلك، تفقد فريق أمني رفيع المستوى بقيادة مساعد مدير الأمن العام لشؤون الأمن اللواء جمعان بن أحمد الغامدي خلال اليومين الماضيين مناطق بالشمال، وناقش مع الجهات المعنية بنود الخطة التنفيذية المعدة من قبل الأمن العام لضبط المخالفين ومسؤوليات كل جهة.

وبدأت جولة الفريق الأمني بحائل حيث اجتمع مع مدير شرطة المنطقة اللواء يحيى بن ساعد البلادي وقيادات الشرطة الداخلية والخارجية ومديري أفرع الأمن العام بالمنطقة. وقدم الفريق شرحا لخطة العمل التنفيذية والواجبات والمهام الموكلة للأمن العام، وآلية ضبط مخالفي نظام الإقامة والعمل المجهولين.

وتوجه الفريق الأمني بقيادة مساعد مدير الأمن العام لشؤون الأمن اللواء جمعان الغامدي عقب ذلك إلى منطقة الجوف وعقد اجتماعاً مشتركاً بين قيادات الشرطة ومديري أفرع الأمن العام بشرطة الجوف، لاستعراض خطط وآلية ضبط مخالفي نظام الإقامة والعمل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب