الداخلية البحرينية تحذر من الاستجابة لدعوات “تمرد”

رفحاء اليوم . متابعات : حذرت وزارة الداخلية البحرينية من الاستجابة لما وصفتها “بالدعوات التحريضية” لحركة “تمرد” التى تدعو لإسقاط النظام عبر النزول فى مظاهرات كثيفة فى 14 أغسطس المقبل، على غرار ما فعلت حركة “تمرد” المصرية فى 30 يونيو الماضى.

وقالت وزارة الداخلية فى بيان نشرته على موقعها الإلكترونى اليوم الأحد أن من يشارك فى المسيرات والمظاهرات التى تدعو لها تمرد “يعد مخالفا للقانون وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله”.

وكان نشطاء فى البحرين قد أعلنوا فى مطلع يوليو الجارى إطلاق حركة معارضة، أطلقوا عليها اسم “تمرد 14 أغسطس”، تهدف إلى إسقاط النظام البحرينى فى خطوة شبيهة بحركة “تمرد” المصرية التى نجحت فى إسقاط حكم المعزول محمد مرسى.

ودعا المئات من الشباب البحرينى عبر مواقع التواصل الاجتماعى الشعب للنزول إلى الشوارع بكثافة فى 14 أغسطس، معتبرين أن مسيرات ذلك اليوم المنتظرة ستكون تجديدا لاحتجاجات 14 فبراير 2011.

وحذرت وزارة الداخلية فى بيانها من الاستجابة لدعوات “تمرد 14 أغسطس” والهادفة إلى ما تسميه “إسقاط النظام وتحقيق الإرادة الشعبية فى تقرير المصير” من خلال “القيام بمسيرات وأنشطة غير قانونية تهدد الأمن والنظام العام وتضر بالسلم الأهلى وحريات ومصالح المواطنين”.

وقالت الوزارة البحرينية: “هناك من يصر على استغلال مناخ الحرية وأجواء الديمقراطية التى تعيشها المملكة لفرض ممارسات غير مسئولة والخروج على القانون والنظام العام”.

وبينت أن هذه الدعوات تأتى “فى وقت تمر فيه البلاد بمرحلة حضارية مهمة تهدف إلى تجاوز الأزمة وحماية السلام الاجتماعى من حلال حوار التوافق الوطنى كأسلوب متعارف عليه فى بناء الدولة المدنية التى يفتخر بها كل مواطن”.

ودعت الداخلية البحرينية إلى “التحلى بالحكمة وروح المسؤولية الوطنية بما يحقق أمن واستقرار الوطن ومصلحته العامة”.

ولفتت إلى أن “قوات الأمن قامت باتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية والاحترازية لحفظ الأمن وحماية وسلامة المواطنين والمقيمين والممتلكات العامة والخاصة فى جميع مناطق المملكة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب