“الخطوط “السعودية” تبدأ تطبيق خطة الصيف للرحلات الداخلية .. و12 رحلة بين رفحاء وجدة بسعة 924 مقعد

رفحاء اليوم . محمد المبارك (واس)

تبدأ الخطوط الجوية العربية السعودية اعتباراً من يوم غدٍ تطبيق خطتها التشغيلية لموسم الصيف لهذا العام التي يستمر العمل بها حتى 30 أغسطس المقبل الموافق 23 شوال 1434هـ.
وأوضح مساعد المدير العام التنفيذي للعلاقات العامة بالخطوط السعودية عبدالله بن مشبب الأجهر أن الخطة تتضمن زيادةً في أعداد الرحلات بين المحطات الداخلية الرئيسية وبقية المحطات في جميع أنحاء المملكة، لاسيما التي تشهد إقبالاً متزايداً، وذلك في إطار الاستراتيجية التشغيلية للمؤسسة، التي تهدف إلى توفير المزيد من الرحلات والسعة المقعدية لتلبية احتياجات المسافرين ومواجهة الطلب المتزايد على السفر داخل المملكة خلال موسم الصيف.
وأشار إلى أن كل القطاعات التشغيلية في “السعودية” أنهت استعداداتها واستنفرت جهودها لتنفيذ الخطة التي تهدف إلى تسيير المزيد من الرحلات وتوفير أكبر سعة مقعدية لتلبية احتياجات المسافرين على القطاعين الداخلي والدولي.
وأفاد الأجهر أن بدء تنفيذ الخطة سوف يسبقه اجتماع برئاسة المدير العام المهندس خالد بن عبدالله الملحم ونائب المدير العام عبدالعزيز الحازمي ورؤساء القطاعات والشركات والوحدات الاستراتيجية، ذات العلاقة بالجانب التشغيلي مع مشاركة مديري المحطات الداخلية عبر الربط الهاتفي المباشر من مواقع عملهم وذلك للوقوف على الجاهزية التامة لتنفيذ الخطة، وتقديم أفضل الخدمات للمسافرين في هذا الصيف الذي يشهد إقبالاً مضاعفاً على السفر بسبب الإجازة الصيفية والعمرة وشهر رمضان المبارك، مما يستلزم تسخير كل الجهود والإمكانات والطاقات لخدمة المسافرين .
وأضاف أن الخطة تتضمن كذلك تخصيص مكاتب استقبال لخدمة ركاب الرحلات المتأخرة، وتزويدهم بكل المعلومات عن الرحلة أولاً بأول، مؤكدا ضرورة توفير كل الاحتياجات الأساسية كالصيانة والتموين والخدمات الأرضية في الوقت المحدد عن طريق توفير الإمكانات البشرية والآلية اللازمة لذلك حفاظاً على الوقت وانضباط مواعيد الرحلات في ظل التشغيل بكامل الطاقة في موسم الذروة.
وبين الأجهر أن خطة “السعودية” التشغيلية لموسم صيف هذا العام 2013م تتضمن تحقيق أعلى معدل في انضباط مواعيد الرحلات بالإضافة إلى توفير أكبر سعة مقعدية ممكنة لخدمة حركة السفر على القطاع الداخلي وتكثيف الجهود لتقديم أفضل الخدمات للمسافرين من خلال توفير الكوادر البشرية المتخصصة والمؤهلة لتنفيذ هذه الخطة بالإضافة إلى زيــــادة أعداد الموظفين بمركز الاتصال الموحد للحجز لتحقيق مستوى أفضل وأسرع في الإجابة على الكم الكبير من الاتصالات التي يتلقاها المركز في مثل هذه الفترة.
ونوه إلى ما وفرته “السعودية” من برامج حديثة للخدمات الذاتية عبر موقعها على الإنترنت www.saudiairlines.http://www.saudiairlines.com بعد تطويره لتقديم جميع الخدمات بسرعة وكفاءة عاليتين، بالإضافة لتخصيص موقع متكامل للخدمات الذاتية عبر الهاتف النقال إلى جانب أجهزة الخدمة الذاتية المنتشرة في كافة مناطق المملكة.
وفيما يتعلق بجدولة الرحلات الداخلية أوضح الأجهر أنه تم إقرار جدول الرحلات للقطاع الداخلي بين المحطات الرئيسية وبقية المحطات في جميع أنحاء المملكة لتوفير المزيد من الرحلات والسعة المقعدية حيث يأتي ذلك وفقاً للمتطلبات التشغيلية وتلبيةً للطلب المتزايد على السفر خلال موسم الصيف.
وأشار مساعد المدير العام التنفيذي للعلاقات العامة بالخطوط السعودية إلى أنه تم اعتماد تسيير (1,428) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بسعة مقعديه تبلغ (169,098) مقعداً على النحو التالي :
· (310) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين أبها وكل من الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة والطائف وتبوك ، فيما تم زيادة السعة المقعدية لإجمالي عدد الرحلات إلى (40,524) مقعداً وبنسبة زيادة تبلغ (3,37%) عمّا كانت عليه صيف العام الماضي 2012م .
· (54) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين الباحة وكل من الرياض وجدة والدمام بسعة (7,128) مقعداً .
· (126) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين جازان وكل من الرياض وجدة والدمام بسعة مقعديه (18,480) مقعداً .
· (72) رحلة في أسبوعياً في الاتجاهين بين الطائف وكل من الرياض والدمام وأبها بسعة مقعديه تصل إلى (9,504) مقعداً ونسبة زيادة (6%) عما كانت عليه في صيف 2012م .
· (112) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين نجران وكل من الرياض وجدة والدمام بسعة مقعديه (11,880) مقعداً.
· (68) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين بيشة وكل من الرياض وجدة والدمام بزيادة (6,25%) وسعة مقعديه تبلغ (7,656) مقعداً .
· (28) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين شرورة وكل من الرياض وجدة بسعة (2,640) مقعداً.
· (8) رحلات أسبوعياً في الاتجاهين بين الدوادمي وكل من الرياض وجدة بسعة (528) مقعداً .
· (38) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين وادي الدواسر وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه (2,508) مقعداً ونسبة زيادة (11,76%) عن الصيف الماضي .
· (10) رحلات أسبوعياً في الاتجاهين بين الهفوف وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه (1,056) مقعداً بدل من (4) رحلات في الاتجاهين في صيف 2012م.
· (146) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين تبوك وكل من الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة وأبها بسعة مقعديه تبلغ (19,734) مقعداً .
· (92) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين القصيم وكل من الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة بسعة مقعديه تبلغ (10,296) مقعداً ونسبة زيادة (7,59%) عن صيف 2012م .
· (84) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين حائل وكل من الرياض وجدة والدمام بسعة مقعديه تبلغ (11,154) مقعداً بنسبة زيادة (6,29%) عن الصيف الماضي 2012م .
· (66) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين الجوف وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه (6,864) مقعداً .
· (42) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين القيصومة وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه تبلغ (2,772) مقعداً.
· (12) رحلات أسبوعياً في الاتجاهين بين الوجه وجدة بسعة (792) مقعداً .
· (14) رحلات أسبوعياً في الاتجاهين بين طريف والرياض بسعة (924) مقعداً .
· (32) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين القريات وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه (3,696) مقعداً .
· (12) رحلات أسبوعياً في الاتجاهين بين رفحاء وجدة بسعة مقعديه (924) مقعداً .
· (60) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين ينبع وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه تبلغ (5,676) مقعداً.
· (40) رحلة أسبوعياً في الاتجاهين بين عرعر وكل من الرياض وجدة بسعة مقعديه تبلغ (4,356) مقعداً وبنسبة زيادة (6,45%) عن صيف العام الماضي 2012م .
وحثّ عبدالله الأجهر المسافرين على التأكد من الحجوزات والتذاكر قبل التوجه للمطار والحرص على التواجد المبكر قبل موعد الرحلة سواء في رحلات المغادرة أو العودة لتوفير وقتهم والحصول على أفضل الخدمات، متمنياً للجميع السلامة أثناء سفرهم وقضاء إجازة سعيدة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب