الجيش الحر يعلن رسمياً مسئوليته عن اغتيال عمر سليمان وزعير شومير

رفحاء اليوم . وكالات

كشفت مصادر رسمية بالجيش الحر أن اللواء عمر سليمان – نائب الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك ورئيس الاستخبارات المصرية السابق – قد قتل في تفجيرات دمشق ، حيث كان حاضراً في اجتماع “خلية الازمة” السورية ، قبل أيام ، وأكدت المصادر أن “سليمان” قد تم نقله مصابا بإصابات بالغة إلى الولايات المتحدة الأميركية ، فى محاولة لإنقاذ حياته ، قبل أن يلقي حتفه هناك.

جدير بالذكر أن “فيصل القاسم” – الإعلامي الكبير – كان أول من فجر نبأ اغتيال اللواء عمر سليمان ، إلى جانب زعير شومير – رئيس الاستخبارات الصهيوني وعدد من كبار قيادات النظام السوري الديكتاتوري فى عملية للجيش السوري الحر .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب