«الجمارك»: كاميرات لتصوير «أحشاء الحجاج» المتهمين بـ«التهريب»

  • زيارات : 319
  • بتاريخ : 10-أكتوبر 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : تستعين إدارة الجمارك في مطار الملك عبدالعزيز في جدة بجهاز لتصوير «أحشاء» الحجاج الذين تشتبه في قيامهم بتهريب مواد محظورة.

وأكدت الإدارة أنه يتم تطوير هذا الجهاز الجمركي كل عام، بزيادة كفاءة منسوبيه، وإضافة التقنيات المستخدمة فيه.

وأبلغ مشرف صالة الجمارك في صالة مدينة الحجاج بمطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة خالد الحسيني «الحياة» بأن الجمارك زودت صالات القدوم بثلاثة أجهزة مخصصة لتصوير الأحشاء.

وأوضح أنه تتم الاستعانة بالجهاز في حال اشتُبه بالحاج المهرِّب، الذي تتم معرفته من خلال منسوبي الجمارك من ذوي الخبرات والتدريب العالي، إضافة إلى دلائل أخرى مثل معرفة الجهة القادمة منها الرحلة ومكان إصدار التذكرة وتاريخ الجواز وأختام الدول التي يتردد عليها.

وقال إنه لم يتم هذا العام ضبط شيء سوى بعض الأدوية المحظورة. وأكد أنه لم يتم ضبط أي شعارات حزبية أو سياسية حتى الآن، وفقاً لأنظمة وزارة الحج والأوقاف مع الدول الخارجية التي شددت بدورها على منع دخول مثل هذه الشعارات، مضيفاً: «في ظل الاضطرابات التي يشهدها العالم الخارجي يتم التركيز على جميع الدول».

وبخصوص المضبوطات الممنوعة مثل «السحر والشعوذة والمطبوعات الممنوعة والمخدرات»، أفاد الحسيني بأنه يتم ضبط تلك المخالفات وفقاً للإجراءات النظامية، من خلال إعداد محاضر ضبط وتسليمها مع الحاج إلى جهة الاختصاص، مثل تحويل المضبوطات الإعلامية الممنوعة إلى وزارة الإعلام، وتحويل المخدرات إلى مكافحة المخدرات، في حين تحول بعض المضبوطات إلى إدارة الشرطة، منوهاً بأن غالبية مضبوطات السحر والشعوذة تأتي من دول أفريقية.

وأشار إلى أن جهاز الجمارك بصالة الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي يستقبل نحو 60 ألف حاج على مدار ساعات اليوم، لافتاً إلى أن إجراءات التفتيش سريعة ودقيقة ولا تستغرق سوى بضع ثوان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب