التويم : 50% من تجار حليب الأطفال لم يلتزموا بتخفيض الأسعار

  • زيارات : 296
  • بتاريخ : 8-يونيو 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أكد رئيس الجمعية الوطنية لحماية المستهلك الدكتور ناصر التويم أن 50% من التجار لم يلتزموا بخفض أسعار حليب الأطفال، خاصة أن مبررات رفعهم للأسعار كانت غير مقنعة رافضًا في ذات الوقت حجج بعضهم بوجود كميات من المخزون لم تمنكهم من خفض السعر، مشيرًا إلى أنهم استطاعوا تحقيق أرباح طائلة خاصة في ظل أسعار عالمية مستقرة.

وذكر أن الجمعية رصدت ارتفاعًا كبيرًا في أسعار حليب الأطفال في السوق السعودي خلال السنوات الأربع الماضية يقدر بنحو 400%، لافتا في الوقت ذاته إلى أن هذا الارتفاع غير المبرر هو الأعلى من نوعه على مستوى العالم.

وتوقع د. التويم عدم مخالفة التجار للقرار في ظل وجود العقوبات والأنظمة الرادعة لكل من يتجاوز النظام مشيرًا إلى أن وزارة التجارة شرعت في تطبيق قواعد أحكام التنظيم في الأحوال غير العادية، ووضعت حدًا أعلى للأسعار في الأزمات، وشكلت لجنة وزارية لذات الغرض تعنى بالحد من ارتفاع الأسعار، لافتا في الوقت ذاته إلى أن الأسعار لذات السلعة لم تثبت، وطالبت الجمعية بضرورة تحديد الأسعار ووضع التسعيرة على عبوات السلعة للحد من التلاعب أو استغلال المستهلك، كما ألزمت الوزارة المنتجين والموردين بوضع التسعيرة على العبوات وبشكل واضح، وأكد أن الوزارة جادة لتنفيذ قرار تحديد أسعار الحليب، ويعتبر خطًا أحمر لأنه سلعة حيوية، باعتبار أنها تمس كل فئات المجتمع.

وأضاف: إن الجمعية ترصد المخالفات، وسترفع بها إلى الوزارة لتطبيق العقوبات بحق المخالفين، متوقعا أن يشهد السوق استقرارًا في الأسعار، وأن الجمعية على استعداد تام لتلقي كل المخالفات أو البلاغات.

وكشف د. التويم عن برنامج تفاعلي ستقوم الجمعية بتطبيقه لرصد البلاغات ورفعها للجهات المعنية، كما سيتم من خلال مركز الرقابة الميدانية رصد أي تلاعب في الأسعار.

وحذرت الوزارة من أنها ستبدأ حملات تفتيشية اعتبارًا من 14 من الشهر الجاري، للتأكد من التزام جميع المنافذ بتنفيذ القرار الوزاري، وتطبيق الغرامات والعقوبات والرفع إلى الجهات التنفيذية المختصة في حال عدم الالتزام.

وبرر العاملون تأخر التطبيق ببعض الإجراءت الداخلية داخل هذه الصيدليات مثل تغير الباركود على علب حليب الأطفال واستبدال بعض انواع شركات حليب الاطفال باخرى لضمان ربح معقول الى جانب اعادة مديونية بين المورد والصيدلية او منافذ البيع وتوقعو أن يتم التنفيد الكامل لقرار الوزارة خلال هذا الاسبوع.

ومن ناحية أخرى اكد احد كبار موردي حليب الاطفال سعود المنصور أن الجميع سوف يتقيد بالاسعار الجديدة وان كنت اتمنى ان يرعى القرار ان هناك ما يقارب 3000 الى 5000 منفذ بيع لحليب الاطفال سوف يصعب عليها التقيد بالاسعار الجديدة مباشرة وبدون تدرج.

وأوضح المنصور أن تطبيق القرار بشكل تدريجي كان سيمكن الموردين من تصريف مخزون حليب الأطفال الذي يكفي 3 أشهر مقبلة وتوقع المنصور أن تحقق بعض الشركات الموردة وخاصة الصغيرة خسائر بسبب هذا القرار وأن بعض هذه الشركات سوف يخرج من قطاع حليب الأطفال وذلك لأنها لن تتحمل الخسائر الفادحة لقرار وزارة التجارة فدعم الدولة لحليب الاطفال محدود ويقتصر على فئتين من حليب الاطفال وهم 1و2 والتى تستخدم للمولود وللطفل الذى يقل عمره عن سنة فحين ان هناك فئتين من حليب الاطفال 3و4 وهي للاطفال ممن تصل اعمارهم بين (عام وعامين) لا يشملها اي دعم بحجة وجود نكهات مضافة على الحليب من شوكولاتة وعسل وغيره ثم ان الدعم الحكومي هو عبارة عن 150مليون ريال تمنح لكل شركة في قطاع حليب الأطفال ويصل عدد الشركات العاملة في القطاع الى 20 شركة وللاسف لا يتم الحصول على الدعم الا بعد مراجعة اكثر من جهة حكومية مثل المالية والتجارة وغيرها ويخشى المنصور أن تخفيض سعر حليب الاطفال سوف يكون على حساب الجودة مشيرًا إلى أن حجم قطاع حليب الاطفال فى السعودية يتجاوز الـ ملياري ريال سعودي.

يذكر أن حجم سوق حليب الأطفال يقدر بنحو ملياري ريال مقارنة 13 مليار ريال سوق الدواء، وأن 80% من استخدام حليب الأطفال بعد الولادة من خلال مستشفيات وزارة الصحة، وأن هناك 4 موردين يستحوذون على نحو 70% من حصة السوق في حليب الأطفال.

وحددت وزارة التجارة تسعيرة حليب الأطفال وفق العبوات بشكل موحد كالتالي:
– عبوة 400 جرام بسعر 29 ريالًا
– عبوة 800 جرام بسعر 56 ريالًا
– عبوة 850 جرام بسعر 59.5 ريال
– عبوة 900 جرام بسعر 63 ريالًا
– عبوة 1500 جرام بسعر 105 ريالات.
– عبوة 1700 جرام بسعر 119 ريالًا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب