التربية: خطة لتخفيض الغياب بالمدارس إلى 5% قبل الاختبارات والإجازات

  • زيارات : 392
  • بتاريخ : 19-فبراير 2012
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات

أصدرت وزارة التربية والتعليم الخطة الإجرائية لتعزيز انتظام الطلاب بالمدارس خاصة قبل الاختبارات والإجازات الرسمية والتي تتضمن خفض نسبة الغياب في العام الأول 1432/ 1433هـ إلى 15% وفي العام 1433/1434هـ إلى 10% فأقل وفي العام 1434/1435هـ وما بعدها إلى 5% فأقل. 
جاءت الخطة بعد دراسة قامت بها الوزارة لتحديد أبرز الأسباب التي تؤدى إلى كثرة الغياب خاصة قبل الاختبارات والإجازات الرسمية. وحددت الخطة أبرز أسباب الغياب من المدارس والتى تتمثل في ضعف المتابعة الميدانية الجدية في بعض المدارس، وعدم التقيد بتوزيع الخطة الدراسية للمواد من أول يوم إلى آخر يوم دراسي، وتدني مستوى التواصل بين الأسرة والمدرسة، وكذلك ضعف تكامل الاستعدادات في المدارس من بداية العام الدراسي، من خلال لجنة مشتركة من القطاعات ذات العلاقة بالوزارة وعدد من إدارات التربية والتعليم. 
وتضمنت الإجراءات المتخذة لحل المشكلة استكمال وصول جميع المقررات الدراسية للمدارس قبل بداية العام الدراسي بوقت كافٍ وإنهاء جميع أعمال الترميمات ومتطلبات المبنى المدرسي مبكرا وسد احتياج المدارس واكتمال أنصبتها من المعلمين قبل بدء العام الدراسي واستكمال جميع التنظيمات الداخلية للمدرسة قبل بداية العام الدراسي (جداول المعلمين، جداول الطلاب، توزيع أسماء الطلاب على الفصول، الكتب.. وغيرها). ومتابعة المدارس التي لديها قصور في تفعيل إجراءات انتظام الطلاب وخاصة التي تتجاوز نسب الغياب فيها 25% ومعالجة ذلك وتطبيق ما ورد من أنظمة وتعليمات في الدليل الإجرائي لقضايا شاغلي الوظائف التعليمية. كما تضمنت تطبيق قواعد تنظيم السلوك والمواظبة بفاعلية على الطلاب المتغيبين بعد تفعيل إجراءاتها التربوية والوقائية وتشكيل فريق عمل إشرافي من الجهات ذات العلاقة لمتابعة الواقع الميداني لانتظام الطلاب بالمدارس، وتكثيف الزيارات الميدانية الإشرافية للمدارس والتأكيد من انتظامها ودراسة التقارير الإحصائية وتقويم جهود المدارس بهذا الخصوص. وشملت الإجراءات أيضا إعداد خارطة إحصائية توضح مستويات المدارس والتمايز فيما بينها لاتخاذ الإجراءات اللازمة ورفع خلاصتها للوزارة وتقويم أداء إدارات التربية والتعليم في تحقيق انتظام الطلاب لاتخاذ اللازم وتفعيل صلاحيات مديري المدارس في تهيئة المدارس وعدم إشغال المعلمين بجوانب تنظيمية وإدارية تؤثر على سير اليوم الدراسي وتطبيق ضوابط منح إجازات المعلمين ومتابعة تقيد إدارات التربية والتعليم بالنظام في منح الموافقات للدراسة المسائية. وطالبت بوضع آلية لضبط اريتاد الطلاب أثناء اليوم الدراسي بعض الأماكن مثل مقاهي الإنترنت وغيرها وتنمية ثقافة الطلاب بأهمية الانتظام وإدارة الوقت للاستعداد للاختبارات وتكريم المدارس والطلاب المنتظمين في الحضور وتبادل التجارب المتميزة بين المدارس وإدارات التربية والتعليم في أساليب تحقيق انتظام الطلاب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب