البرقان : سأكون (مجرم حرب) في أبريل ..وبعض الإعلاميين تحولو سماسرة

رفحاء اليوم . متابعات : توقع الدكتور عبدالله البرقان رئيس لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين بالاتحاد السعودي لكرة القدم أن يوصف بـ (مجرم حرب) بعد تطبيق قرار الاتحاد الدولي في أبريل المقبل 2015 بشأن وكلاء اللاعبين بتخفيض نسبتهم من عقود اللاعبين إلى (3) في المائة فقط كحد أعلى، وتغيير المسمى إلى سمسار أو وسيط بدلا من وكيل أعمال.

وزاد في حديثه للإعلاميين اليوم بعد الإعلان عن شكاوى ماقبل الفترة الشتوية “سبق واتهموني بغسيل أموال في فترة سابقة حينما استخدمت حسابي الشخصي في إنهاء شكاوى ضد الرائد، ولا تنسوا أن بعض الإعلاميين صاروا وكلاء لاعبين ويستخدمون صحفهم للضغط على اللجنة”.

وأشار في حديث إلى انخفاض عدد الشكاوي عن الفترة السابقة بمقدار 10 شكاوى وأن هذا يعود لمشاكل العقود السابقة لأنها كانت عقود مفتوحة حيث يصل عقد اللاعب في الموسم لـ9 مليون ريال وبذلك لا يستطيع أي نادي أن يفي بتلك المبالغ والدليل عدد 108 لاعب متقدمين بشكاوى على الاندية يطلبون فيها مستحقاتهم لكن قرار الاتحاد السعودي في هذا الموسم قضى على هذه الاشكاليات بدليل إن الـ 300 عقد التي ابرمناها في الفترة الأولى لم يكن عليها شكاوى وخلاف .

وأشار إلى دور قرار الاتحاد السعودي هذا الموسم بتحديد سقف أعلى للاعب بمليونين وأربعمائة ألف ريال سنويا.

وأكد البرقان أنهم عند تسلمهم للجنة وجدوا على الاندية 222 مليون منها 82 مليون لوكلاء اللاعبين ونسب لا توجد في العالم كله حيث يتقاضى الوكيل من النادي لنسبة تصل 35% “ونحن بدورنا أوقفنا هذا الأمر والعقود السابقة التي ابرمنها لا يوجد في أي مبلغ لاي وكيل وهذا الأمر بلا شك سبب في بعض المناوشات وردود الفعل”.

وكشف البرقان عن إفتتاح غرفة فض المنازعات في تاريخ 21 يناير وستبدأ عملها للاعبين المحليين والاجانب وسيبدأ المسار الصحيح للاحتراف الحقيقي في الدوري السعودي وتتكون اللجنة من رئاسة الدكتور خالد باناصر ونائبه سعود الروقي وثلاثة أطراف يمثلون اللاعبين وثلاثة أطراف أخرين يمثلون الأندية , وسيكون عملها الاساسي مسؤولية الشكاوى وبعدها لن نشاهد أي شكوى في الاتحاد الدولي لاي لاعب سواءً سعودي او غير سعودي , والشكاوي الموجودة الآن في الاتحاد الدولي بسبب عدم وجود لجنة مسوؤلة عن هذه الشكاوي في الاتحاد السعودي فيضطرون للذهاب للاتحاد الدولي , وفض المنازعات كان المفترض افتتاحها الموسم الماضي ولكن سبب تأخيرها هو تأخر اللائحة بعد ارسالنا مسودة للاتحاد الدولي لتكون ملزمة لقرارات الاتحاد الدولي ، مبينا أن لجنة الاحتراف أكثر جهه متضرره من التأخير , مؤكدا أن اللاعبين الاجانب هم المستفيدون الأكبر من افتتاح غرفة فض المنازعات لإن المطالبة فيها أسرع من الاتحاد الدولي .

ونفى البرقان وجود شكوى من نادي الرائد بخصوص مستحقات اللاعب عبدالعزيز الجبرين ضد نادي النصر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب