البرقان: ديون الأندية على “الكيانات” وليس الأشخاص

رفحاء اليوم . متابعات : أوضح رئيس لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين في الاتحاد السعودي لكرة القدم، الدكتور عبدالله البرقان عدم إمكانية إحالة إدارات الأندية الحالية الديون على الإدارات السابقة، مشدداً على أن الديون المسجلة حالياً تكون على الكيان وليس على الأشخاص.

وقال البرقان : “نحن في لجنة الاحتراف لا نهتم بأن تكون الديون على الإدارات السابقة، بل نعدها على النادي، وهي ملزمة لأن عقود اللاعبين مسجلة على النادي وليست على أشخاص”.

وشدد البرقان على أن لجنة الاحتراف ليست ملزمة بالتعامل مع رؤساء الأندية، بل إنه من المفترض أن يكون التعامل مع مدير الاحتراف في النادي، وقال: “المفترض أن يكون تعاملنا مع مدير الاحتراف بالنادي بعد مخاطبة النادي رسمياً، لأن قضايا الاحتراف تكون من مهمة مدير الاحتراف”.

وتابع وهو يتحدث بتعجب: “ما هو دور مدير الاحتراف في النادي (ودي أفهم) هنا المشكلة، وهل يعقل أن يحضر لمكتبي رئيس النادي ونائبه وعضو لمجلس الإدارة!! (وش دخلكم أنتم في الاحتراف) لأنه من مهمة مدير الاحتراف”.

وأكد البرقان وجود خلل واضح في التعامل مع قضايا الاحتراف، منوهاً إلى أنه سيتصدى قريباً لتنظيم عمل الاحتراف مستقبلاً.

وأبان البرقان أن الشكاوى ما زالت ترد على لجنة الاحتراف، مشيراً إلى أن الشكاوى التي وصلت قبل 15 من نوفمبر الماضي ستمنع الأندية من تسجيل لاعبيها الجدد في فترة الانتقالات الشتوية التي ستنطلق في 15 من ديسمبر المقبل، بينما الشكاوى الأخرى التي وصلت بعد هذا التاريخ لن تمنع الأندية من تسجيل لاعبيها، على أن يتم النظر بها لمعالجتها.

ونوه البرقان إلى كثرة الشكاوى المالية التي وردت للجنته خلال الأيام الماضية ووصولها لأكثر من 140، مشيراً إلى أنه سيتم إنشاء غرفة لفض المنازعات لتنظر في تلك الشكاوى وهي من مهامها وليست من مهام لجنة الاحتراف، متأسفاً على حال الاحتراف ووجود خلل فيه، وقال: “سبب الخلل الواضح أن كل شخص يقوم بمهام ليست من صميم عمله”.

ورفض البرقان الحديث عن قضية قائد الاتحاد أسامة المولد، مبيناً أنها ما زالت قضية منظورة لدى اللجنة القانونية وتحتاج مزيداً من الوقت لدراستها ومن ثم إصدار القرار حولها، مشيراً إلى أن اللاعب بإمكانه المشاركة مع فريقه لحين صدور القرار غير المعروف وقت صدوره.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب