البراك: إعداد 3 دراسات تطويرية لنظم «الاختبار» و«التقويم» لتعزيز الوظائف

  • زيارات : 301
  • بتاريخ : 8-يناير 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أكد وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالرحمن البراك سعي وزارته لإيجاد الأدوات التي يمكن من خلالها تعزيز سلامة ودقة قرارات الاختيار وتطوير نظم التقويم، كاشفاً عن إعداد ثلاث دراسات تطويرية تختص بمجالات التوظيف.

وأوضح البراك أن الجهات المختصة في وزارة الخدمة المدنية انتهت من إعداد الدراسات لتطوير اختبار القدرة المعرفية العامة وبرنامج تطوير الاختيار والتقويم في وزارة الخدمة المدنية، مشيراً إلى أن الدراسات الثلاث ركزت على بناء اختبار للقدرة المعرفية العامة وتطوير نظم الاختيار والتقويم.

وأفاد بأن الوزارة طورت الخطة العامة للاختبار وتحديد الإمكانات والمصادر اللازمة لبنائه، والتأكد من أن الخطوات التي ستنفّذ مبنية على أسس علمية ومعايير مهنية، إضافة إلى توفير معلومات تساعد في التخطيط والتنظيم لبرنامجها لتطوير نظم الاختيار والتقويم.

وأشار إلى أن الدراسة تهدف إلى توفير الأسس والمرجعيات النظرية لمفهوم القدرة المعرفية، والتعرف على أفضل الأساليب والطرق لتمثيلها وقياسها في محتوى الاختبار.

ولفت إلى أن الدراسة تهدف إلى استكشاف البدائل والخيارات من طريق دراسة الخصائص العامة ومجالات القدرة المعرفية وأنواع وأعداد الأسئلة ومدة الاختبار وطرق تقديمه والمعلومات التي سيوفرها.

وأضاف: «كما هدفت إلى تقديم مقترحات بالإجراءات والخطوات التي يلزم تنفيذها في تصميم الخطة العامة للاختبار»، مشيراً إلى أن الدراسة وضعت الأسس النظرية للاختبار والأساليب التي استخدمت في بنائه وتطويره.

وقال إن الدراسة الثانية هدفت إلى مسح نماذج مختارة من الاختبارات المستخدمة عالمياً لقياس القدرة المعرفية العامة لأغراض التوظيف، والتعرف على المعايير المهنية والفنية لتصميم خطة اختبار الوزارة ومواصفاته.

وأضاف: «قدمت الدراسة توصياتها في ضوء المراجعة المستفيضة لسبعة نماذج من الاختبارات المطبقة عالمياً في مجال الاختيار للتوظيف، شملت مقترحات محددة مثل المحتوى العام للاختبار وأنواع وأعداد الأسئلة».

وتابع: «شملت الدراسة إجراءات الأمن والسرية، وتنظيم البنود، وتصميم الاختبار وأدلته، والخدمات المصاحبة للاستخدام، والاعتبارات الفنية والعملية كافة».

وزاد: «تناولت الدراسة الثالثة التجارب الدولية في مجال الاختيار والتقويم في أجهزة الخدمة المدنية والعامة في أستراليا وكندا والهند وأرلندا ونيويورك وشمال أرلندا، وعمان».

يذكر أن الدراسة قارنت بين النظم وتقويم الاستفادة من ممارستها وتطبيقاتها في برنامج الوزارة للاختيار والتقويم والاختبارات المستخدمة.

وقدمت مقترحات لتطوير برنامج الوزارة، والوسائل التي يمكن تبنيها لتعزيز مبادرتها لتطوير أساليب الاختيار والتقويم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب