الإطاحة بـ 27 وافدا حولوا منزلاً إلى «معبد» في الخفجي

  • زيارات : 292
  • بتاريخ : 8-سبتمبر 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أطاحت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالتعاون مع شرطة الخفجي عقب صلاة الجمعة بـ27 من جنسية آسيوية حولوا أحد منازل حي العزيزية في الخفجي إلى معبد.
وتم ضبط العمال الآسيويين وبحوزتهم كتيبات الإنجيل وآلات موسيقية، وجاءت مداهمتهم وهم في طقوسهم ومعهم نساء وأطفال في غرفة.
وفي التفاصيل التي حصلت عليها «الشرق» من مصادر خاصة، أن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في محافظة الخفجي استقبلت بلاغاً منذ فترة عن وجود عمالة من الجنسية الهندية عمدوا إلى تخصيص سكن أحدهم في في شارع الستين (طريق الملك عبدالله) بحي العزيزية إلى معبد يمارسون فيه معتقداتهم.
وأضافت المصادر «أن رجال الهيئة أخضعوا المكان للرقابة وبعد أن اكتملت الدلائل والقرائن بالإضافة إلى تحديد الوقت المناسب لوجود العمالة في الموقع وبالجرم المشهود تم القبض عليهم بمشاركة ودعم من قبل شرطة المحافظة والبحث الجنائي في حوالي الساعة الثانية عشرة ظهراً، حيث أسفرت المداهمة عن القبض على 27 ما بين رجال ونساء، وعثر أثناء المداهمة على كتيبات للإنجيل وآلات موسيقية، وتم إحالتهم إلى جهات الاختصاص.
«الشرق» بدورها تواصلت مع الناطق الإعلامي لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المنطقة الشرقية، الشيخ دبيخي الدبيخي، لإفادته حول القضية، إلا أن جواله كان مغلقاً، وبعثت له رسالة نصية ورسالة «واتساب» إلا أنه لم يجب حتى الآن.
كما تواصلت «الشرق» مع رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالخفجي الشيخ سلطان المري الذي ذكر أنه تم تحويل جميع التفاصيل والصور إلى الناطق الإعلامي الشيخ دبيخي الدبيخي، وبإمكاننا الحصول عليها عن طريقه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب