الأهلي بالوقت بدل الضائع يقصي الشباب والإتفاق يتأهل للأهلي

رفحاء اليوم . صحف

نقل مهاجم الأهلي عماد الحوسني فريقه إلى الدور نصف النهائي وذلك بعد أن أحرز هدف الفوز الوحيد على الشباب في الوقت بدل الضائع من لقائهما اليوم والذي شهد تعرض لاعب وسط الشباب عمر الغامدي للطرد بالبطاقة الحمراء في الدقيقة (33) من مجريات الشوط الأول على ملعب الأمير فيصل بن فهد في الرياض.

وساهمت طريقة اللعب المتبعة من الفريقين في انحصار اللعب وسط الملعب مع أفضلية واضحة للشباب الذي فرض سيطرته على أغلب فترات الحصة الأولى، ومع بداية الشوط الثاني زج مدرب الأهلي التشيكي جاروليم بالمهاجم العماني عماد الحوسني بدلا عن لاعب الوسط صاحب العبدالله في محاولة من المدرب التشيكي لاستغلال النقص الشبابي إثر طرد الغامدي بعد احتكاكه مع البرازيلي كماتشو في الشوط الأول. ومع انقضى الدقيقة الثانية للوقت بدل الضائع توج الحوسني أفضلية فريقيه على مجريات الشوط الثاني بتسجيله هدف المباراة الوحيد بعد أن تلقى تمريرة رأسية من كامل الموسى حيث استقرت في شباك الشباب ليعلن معها حكم المباراة نهايتها بفوز أهلاوي بهدف مقابل لا شيء. وسيلاقي الأهلي فريق الإتفاق في دور نصف النهائي يوم السبت المقبل على إستاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة.

وفي اللقاء الثاني لم يجد الاتفاق صعوبة في تجاوز ضيفه نجران بثلاثية نظيفة، حيث تأهل بها إلى دور نصف النهائي لمواجهة الأهلي في جدة، وكان الشوط الأول قد انتهى بهدف السالم بينما أضاف تيجالي ويحيى الشهري هدفين في الشوط الثاني ليحسما اللقاء لمصلحة فريقهما.

وجاءت مواجهة الاتفاق مع ضيفه نجران متوسطة الرتم حيث ظل اللعب محصورا في منتصف الملعب، وكثرت فيه التمريرات الخاطئة من الجانبين، ولم يختبر حارسا الفريقين طيلة الشوط الأول، الذي بدأه الفريقان بأسلوب مفتوح لكنه خلا من تفعيل الناحية الهجومية عدا بعض المحاولات الخجولة من الاتفاق عن طريق الطرف الأيمن بتقدم ظهيره مبارك وجدي. ولم يشهد الشوط الأول أي فرص ضائعة او هجمات خطرة، ولعل أبرز أحداث هذا الشوط تسجيل مهاجم الاتفاق يوسف السالم الهدف الوحيد مستثمرا عرضية المدافع مبارك وجدي ووضعها برأسه داخل شباك نجران (10).

وفي الشوط الثاني بدأ نجران مهاجما للبحث عن إدراك التعادل، بيد أن هذه المحاولة زادت صعوبة بعد أن عمق تيجالي الجراح النجرانية بهدف ثان بمجهود فردي عندما سدد كرة رائعة داخل المرمى (53) لينهي يحيى الشهري آمال نجران بتسجيله الهدف الثالث (64) مستفيدا من تمريرة حمد الحمد، وبعد أن اطمئن مدرب الاتفاق للنتيجة سحب يوسف السالم ودفع بزامل السليم كما أجرى تغييرا آخر بسحب سلطان البرقان واستعان بإبراهيم المغنم كما نزل احمد المبارك بديلا لحمد الحمد، ليستمر الاتفاق في استحواذه على وسط الملعب حتى النهاية ليتأهل إلى دور نصف النهائي بفوز عريض وفرحة اتفاقية في المدرجات صفقت للاعبين كثيرا بعد نهاية اللقاء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب