الأهالي : ” الحفر ” المنتشرة في الشوارع أهلكتنا نريد حل بأسرع وقت …

رفحاء اليوم . تحقيق : أحمد العنزي

في كل يوم يعاني الأهالي والزوار لمحافظة رفحاء الأمرين بسبب كثرة الحفر والتشققات التي تملأ شوارع المحافظة.

“رفحاء اليوم ”  خرجت إلى الميدان و أخذت جولة سريعة على بعض هذه الشوارع لترى  وتسمع معاناة الأهالي

التي اشتكوا من انتشار هذه الحفر وكثرتها وعدم الأهتمام بها على الرغم من ضررها الكبير على المواطنين والمقيمن وزوار المحافظة .  المصيبة الكبرى أنه لايكاد يخلو شارع فرعي أو رئيسي من هذه الحفر التي تسبب ضرراً كبيراً في السيارات وخاصة الجديدة لذلك يستخدم بعض الأهالي نوعين من السيارات إحداهما جديدة والأخرى من النوع المتوسط ليستخدم سيارته التي من النوع المتوسط داخل شوارع المحافظة بينما يبقي على الأخرى في منزله للسفريات والضرورات القصوى .  وفي جولتنا التي لم تسغرق أكثر من خمسة عشر دقيقة قمنا بتصوير بعض هذه الحفر وأخذ أراء بعض المواطنين .  حيث قال الأستاذ ماجد زقم الفديد نعاني نحن الأهالي في المحافظة من أضرار الحفريات بشكل كبير وملموس فهي تسبب أضراراً علينا وعلى سيارتنا وخاصة عند هطول الأمطار في فصل الشتاء فيكشف المستور وتظهر الحفر وتبرز علامات الرداءة في الشارع وفي تعليقه بشأن “الحفريات ”  التي تقوم بها الشركات في الشوارع  قال الأستاذ الفديد أن المعضلة الكبرى  التي يواجهها الأهالي أنه بعد حفر الشارع لايتم دفنه وتسويته بالشكل الصحيح الذي كان عليه ، بينما قال المواطن فيصل حمدان العنزي أنا طالب جامعي ودخلي المادي محدود وسيارتي من النوع المتوسط ولاتتحمل هذه الحفر التي تصادفني كل يوم في الشوارع مما يضطرني إلى تخصيص مبلغ وقدره لصيانة السيارة كل شهر بسبب الحفر في الشوارع التي أنهكت سيارتي . بينما قال المواطن  أحمد الشمري  لقد تضررنا من هذه الحفر بشكل كبير ونريد الخلاص منها بأسرع وقت ممكن الوضع يتفاقم يوماً بعد يوم والجهات المسؤولة نائمة في العسل تاركةً لنا الشوارع لنتخبط فيها نحن وسيارتنا . من جهة أخرة قال المواطن سطام العنزي لقد سئمت من هذه الحفر ولاأطيقها بسبب كثرتها وضررها وخاصة على قائدي المركبات الصغيرة الذين هم أكبر  المتضررين من هذه الحفر أما بشأن “الحفريات “

قال العنزي في كل يوم جديد نرى حفرية جديدة والتي لانعلم لماذا بيد أن المشكلة لاتكمن في الحفرية بل بالأثار السيئة التي تخلفها الحفرية ورائها مسببة الضرر على المواطنين وسيارتهم .

وأخيراً :  أقول إن كنت تدري فتلك مصيبة وإن كنت لاتدري فالمصيبة أعظم .

عندما تكون لديك مسؤولية و تهملها و تترك المشاكل التي تواجهك بدون حل و أنت تعلم بوجود هذه المشاكل و خطورتها فهذه مصيبة .

أما إذا وصل بك الإهمال إلى حد أنك حتي لا تعرف بوجود هذه المشكلات …. فالمصيبة أكبر و أعظم . 

” رفحاء اليوم “ بدورها تنقل معاناة المواطنين إلى الجهات المختصة أملة ً في حل سريع لهذه المشكلة .  

IMG_3483IMG_3494IMG_3495IMG_3497IMG_3501IMG_3504IMG_3519IMG_3520IMG_3524IMG_3530IMG_3531IMG_3473 IMG_3474 IMG_3475

IMG_3477

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب