الأمن العام يحذر من توظيف غير السعوديين بـ«الحراسات الأمنية»

  • زيارات : 563
  • بتاريخ : 2-أبريل 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : حذر مساعد مدير الامن العام لشؤون الامن، اللواء جمعان بن أحمد الغامدي، من خطورة مخالفات توظيف شركات حراسات أمنية لغير السعوديين، مؤكدا ان هناك آلية جديدة سيتم اقرارها في مجال الحراسات الأمنية، تختص بتحديد سلم رواتب للافراد وهيكلة تنظيمية خاصة، بعد ان يتم اقرارها بصيغتها النهائية من مكتب العمل.

وألمح اللواء الغامدي خلال اجتماع موسع عقده أمس مع عدد من الشركات والمؤسسات الامنية المختلفة بالمملكة بمقر الامن العام في الرياض، إلى اقامة ملتقى موسع سيكون بشكل دوري يجمع المستثمرين ومدراء الشركات الامنية، يهدف لمناقشة آخر المستجدات والتطورات في مجال الحراسات الأمنية، وإيجاد حلول عاجلة لكل المعوقات التي تواجه هذا القطاع، بمشاركة بعض الجهات الرسمية في الملتقى، مثل وزارة العمل والغرف التجارية وغيرها.

وشدد خلال الاجتماع الذي هدف إلى تطوير العمل في هذا النشاط والرفع منه وتأهيله بما يتوافق مع الأنظمة والتعليمات المنظمة، باعتبار انه شريك اساسي ومهم في مساندة القطاع الحكومي بالمجال الأمني، شدد على خطورة المخالفات القاضية بتوظيف بعض شركات الحراسات الأمنية لغير المواطنين، منوها إلى آخر التوجيهات السامية التي تشدد على الحد من توظيف غير السعوديين، من خلال التعاميم المتواصلة المحذرة من هذا الامر، مؤكدا أن هناك عقوبات رادعة بحق كل من يخالف الانظمة الصادرة.

وتطرق اللواء الغامدي الى وضع آلية جديدة سيتم اقرارها في مجال الحراسات الأمنية تختص بتحديد سلم رواتب للافراد وهيكلة تنظيمية خاصة، بعد ان يتم اقرارها بصيغتها النهائية من مكتب العمل، كما ناقش عمل ميثاق شرف بين جميع المستثمرين في المجال الامني.

وكانت مجموعة المشير العالمية للحراسات الامنية قد قدمت خلال الاجتماع شرحا لتجربتها في هذا المجال، من خلال إنشائها مركزا متخصصا لتدريب افرادها على أحدث الوسائل والانظمة الامنية الحديثة، وخطتها في ابتعاث عدد من افرادها المميزين لعدد من الدول المتقدمة في هذا المجال، من اجل تطويرهم وتأهيلهم بشكل متقن، مما ينعكس ايجابيا على ادائهم في العمل بالمجال الامني، وهي الخطوة التي نالت استحسان واعجاب مساعد مدير الامن العام، مقدما شكره لمنسوبي الشركة وعلى رأسهم مدير عام المجموعة فهد القرني، الذي بدوره قدم شكره لكل من منح الثقة والدعم لمجموعة المشير، وفي مقدمتهم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي ولي العهد وزير الداخلية الداعم الاول للشركات الأمنية، وكذلك مدير الامن العام الفريق عثمان المحرج، ومدير عام شرطة المنطقة الشرقية اللواء غرم الله الغامدي، وزياد الرقيطي المتحدث الرسمي باسم شرطة الشرقية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب