الألعاب النارية تحرق طفلة في رفحاء

رفحاء . عودة المهوس

استقبل قسم الإسعاف والطوارئ في مستشفى محافظة رفحاء المركزي في منطقة الحدود الشمالية أمس أول أيام عيد الفطر طفلة في السابعة من عمرها مصابة بحروق في ظهرها بسبب الألعاب النارية.

وكانت الطفلة تلعب مع عدد من الأطفال في فناء منزل ذويها حيث يقومون بإشعال الألعاب النارية، وأثناء لعبهم أتت إحدى الألعاب النارية على ظهر الطفلة لتحرق الطفلة ويشتعل فستانها، وسط صراخ الأطفال هرع والدها، ليطفئ النار التي اشتعلت في ظهرها لينقلها على وجه السرعة إلى مستشفى رفحاء، حيث تم إجراء الإسعافات الأولية لها ومن ثم تم وضعها في العناية الفائقة.

وأكدت مصادر في مستشفى رفحاء المركزي أن الطفلة مصابة بحروق من الدرجة الثانية.

من جهتهم، طالب عديد من المواطنين بأن يكون دور الدفاع المدني أكثر إيجابية، وليس مجرد التحذير والوقوف عند هذا الحد، بل مراقبة الأسواق وإنزال العقوبات بحق المتجاوزين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب