اغتيال “المالكي” أحد منفذي حكم الإعدام في صدام حسين

رفحاء اليوم . متابعات

أصدر حزب البعث العراقي المحظور، بياناً أكد فيه مقتل أحد منفذي حكم الإعدام في الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين إلا أن البيان لم يحدد توقيت قتله بالضبط.

وجاء في البيان الذي نشره موقع “ذي قار” المتحدث الرسمي باسم حزب البعث العربي الاشتراكي، الجمعة، نقلا عن مصدر مطلع “أن (رجال المقاومة) قاموا بالقرب من اليوسفيه في الطريق الدولي الجديد بالهجوم على محمد نصيف المالكي وأردوه قتيلا في الحال”.

ومن جانبها، لم تؤكد السلطات الرسمية العراقية نبأ مقتل المالكي، كما لم تنفه أيضاً.

وجاء في البيان أن المقتول هو “محمد نصيف المالكي الذي ظهر في الفيلم المصور لعملية إعدام صدام حسين”، وهو كما بدا ضخم الجثة يغطي وجهه بالنقاب وحاول أن يضع قناع الموت على وجه الرئيس العراقي السابق “ورفض ارتداء القناع ثم بعد ذلك قاده الى حبل المشنقة”.

وذكر الموقع أن المالكي كان قبل احتلال العراق يعمل كبياع خضار في قضاء الطوريج وأصبح بعد ذلك من ضمن طاقم حراسة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وحصل على رتبة نقيب بعد أن قاد الرئيس العراقي السابق إلى حبل المشنقة على حد تعبير البيان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب