اشتداد معارك الجيش اليمني والحوثيين.. وتعليق الطيران إلى صنعاء

رفحاء اليوم  – متابعات : أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في اليمن مساء أمس (الخميس) أن شركات الطيران العربية والأجنبية قررت تعليق رحلاتها إلى صنعاء 24 ساعة، نظرا للمستجدات التي تشهدها العاصمة.

يأتي ذلك تزامنا مع تصاعد حدة المواجهات بين الجيش اليمني وجماعة الحوثي في صنعاء، والتي خلفت عشرات القتلى والجرحى من الجانبين.

ووفقا لموقع “الجزيرة نت” فإن نحو 70 من عناصر جماعة الحوثي قُتلوا واعتُقل 20 آخرون إثر الاشتباكات التي دارت في شارع الثلاثين وتبة صادق الأحمر في أطراف صنعاء، فيما قُتل 15 جنديا وأصيب العشرات في اشتباكات في شارع الستين في العاصمة.

وكان مسلحون حوثيون قد قصفوا مبنى التلفزيون اليمني في منطقة الجراف بمختلف الأسلحة الثقيلة، وأدّت مواجهات في محيط مبنى التلفزيون إلى مقتل جنديين من الجيش وأكثر من 20 من جماعة الحوثي، في وقت عزز فيه الجيش اليمني قواته لتأمين المبنى، كما هاجم مسلحون حوثيون نقطة تفتيش عسكرية قرب المطار.

وأوردت وكالة الأنباء اليمنية أن الرئيس عبد ربه منصور هادي عقد اجتماعا استثنائيا مع اللجنة العسكرية والأمنية العليا لبحث التطورات الأمنية في العاصمة.

وقال عضو الهيئة الوطنية للرقابة على تنفيذ نتائج الحوار الوطني، رياض ياسين، إن الحوثيين يقودون عملية انقلابية واضحة للإطاحة بالرئيس هادي وضد نتائج الحوار الوطني، مضيفا أن هناك تكاتفاً بين الحوثيين وقوى أخرى على رأسها الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح تريد العودة إلى السلطة مرة أخرى.

وكان الرئيس هادي قد عقد في وقت سابق لقاء مصارحة مع شخصيات سياسية يمنية، تحدث لهم فيه عن الدور الإيراني في البلاد، واستمرار وجود تشكيلات عسكرية لا تزال تتلقى أوامرها من الرئيس المخلوع، الأمر الذي نفاه مصدر بالمؤتمر الشعبي العام الذي يرأسه صالح.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب