استقالة الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبدالله الثنى

رفحاء اليوم . متابعات : قدمت الحكومة الليبية المؤقت برئاسة عبدالله الثنى المؤقتة استقالتها اليوم الأحد.
يذكر أن المتحدث الرسمى باسم الحكومة الليبية المؤقتة أحمد الأمين، أكد أن الأحزاب لم يسمح لها بالمشاركة فى الجلسات التشاورية حول تشكيلة الحكومة المنتظرة، موضحاً أن ذلك يرجع إلى ما حدث من تجاذبات وصراعات حزبية عرقلت مسيرة العمل السياسى فى ليبيا ـ حسب قوله.

وأضاف الأمين، فى تصريحات صحفية اليوم، أن هناك شروطا وضعت من أجل ضمان عدم وجود انتماءات حزبية للوزراء الجدد، وذلك تجنبا للتجاذبات والتكتلات التى لا تضع المصلحة العامة فى أولوياتها” مبينا أن “الانتماء إلى الوطن له الأولوية، ويطغى على أى انتماء آخر سياسي” ـ على حد قوله.

وأشار إلى أن رئيس الحكومة يعقد جلسات تشاورية مستمرة مع مجموعة من “المستشارين، وأعضاء الحكومة الحالية، وأشخاص آخرين على مستوى الدولة مثل منظمات المجتمع المدني”، مؤكدا أن المجال مفتوح للكل ـ وبدون استثناء ـ للمشاركة فى هذه الجلسات.

وتوقع الأمين ،أن يطلب رئيس الحكومة تمديد المهلة التى منحها له المؤتمر لتقديم التشكيل الوزارى الجديد لأسبوعين آخرين بعد نهاية الأسبوع الممنوح له، كما استبعد أن تتضمن التشكيلة الجديدة وجوها سبق لها أن عملت فى حكومات سابقة، قائلا: “إن هناك العديد من القدرات والكفاءات مؤهلة للوزارات، ولا يستدعى الأمر الرجوع لأشخاص تقلدوا وظائف سابقة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب