استشهاد قائد للقسام بقصف إسرائيلي بخان يونس

رفحاء اليوم . متابعات : أفاد مراسل الجزيرة في غزة تامر المسحال أن قائدا ميدانيا في كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) استشهد، اليوم الأربعاء، في قصف إسرائيلي شرق خان يونس.

وقال المراسل إن تيسير السميري هو القائد الذي استشهد جراء القصف الإسرائيلي العشوائي على المنطقة الشرقية من خان يونس، وبيّن أنه كان قائد وحدة الرصد التابعة لكتائب القسام بجنوب القطاع.

كما أوضح أن قوة إسرائيلية من وحدة الهندسة تقدمت على الحدود الشرقية لمدينة خان يونس فتصدى لها مقاومون فلسطينيون، وقد أصاب قناص فلسطيني ضابطا إسرائيليا.

وكان المراسل ذاته قد قال -في وقت سابق- إن الجيش الإسرائيلي اشتبك مع مقاومين فلسطينيين، وأطلق نيران مدفعيته شرق خان يونس.

من جهتها، قالت وكالة الأناضول إن (هناك) قصفا مدفعيا إسرائيليا عنيفا استهدف مناطق شرق مدينة خان يونس (جنوب قطاع غزة) وذلك نقلا عن شهود عيان.

على صعيد موازٍ، أوضح متحدث باسم جيش الاحتلال أن قناصة فلسطينيين أطلقوا النار تجاه قوة عسكرية جنوب القطاع، بينما أعلنت الخارجية الإسرائيلية إصابة جندي جراء العملية.

وذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” اليوم، أنه تم “إطلاق نار من قناصة تجاه قوة عسكرية قامت بتأمين أعمال صيانة في الجدار الأمني جنوب قطاع غزة”.

ولم يشر أفيخاي أدرعي في تغريدته إلى ما إذا كان إطلاق النار أدى إلى وقوع إصابات أم لا، غير أن بول هيرشون (المتحدث باسم الخارجية) قال في تغريدة على تويتر إن جنديا إسرائيليا أصيب في حادث إطلاق النار من غزة.

وقال هيرشون إن هناك “تقارير عن إصابة جندي وإخلاء المزارعين من منطقة أشكول في غلاف غزة” في حين بينت وسائل إعلام إسرائيلية أن الضابط ذاته أصيب إصابات خطيرة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب