اردغان سوريا تنتهك الحدود ووزير الخارجية يقطع زيارة الصين بسبب سوريا

رفحاء اليوم . وكالات

أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الثلاثاء في الصين حيث يقوم بزيارة أن إطلاق النار من الجانب السوري على مخيم للاجئين في تركيا يشكل “انتهاكا واضحا” للحدود بين البلدين.

وصرح اردوغان أمام صحافيين في بكين “لقد حصل انتهاك واضح للحدود، وتم التحقق منه.. وسنتخذ بالطبع الإجراءات اللازمة”، حسبما نقلت عنه وكالة أنباء الأناضول. وتابع اردوغان أن بلاده “ستستخدم كل حقوقها بموجب القانون الدولي” دون أن يحدد ما إذا كانت تركيا تعتزم إقامة مناطق عازلة أو ممرات إنسانية، كما أوردت الصحف التركية.

وتساءل اردوغان “ماذا على تركيا أن تفعل في حال انتهاك الحدود؟ تركيا ستتصرف طبعا كغيرها من الدول بموجب القانون الدولي.. هذا حقنا بموجب القانون الدولي”.

وتصاعدت حدة التوتر الاثنين على الحدود بين تركيا وسوريا حيث أدى إطلاق نار من الجانب السوري إلى سقوط جرحى في الأراضي التركية، وذلك عشية زيارة لعنان الذي من المقرر أن يتفقد الثلاثاء مخيمات للاجئين السوريين في جنوب تركيا. وأصيب أربعة لاجئين سوريين واثنان من الأتراك هما شرطي ومترجمة في مخيم للاجئين قريب من مدينة كيليس (جنوب شرق) بإطلاق نار من الجانب السوري، حسبما أفاد الحاكم المحلي.

وعلى صعيد آخر أعلن مسؤول بوزارة الخارجية التركية اليوم الثلاثاء أن وزير الخارجية أحمد داود أوغلو قطع زيارته إلى الصين وسيعود إلى تركيا بسبب التطورات الأخيرة في سوريا.

ويقوم داود أوغلو بزيارة رسمية إلى الصين مع رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان بدأت يوم السبت وكان من المقرر أن يعود في وقت لاحق من هذا الأسبوع. وأصيب خمسة أشخاص على الأقل بينهم تركيان في مخيم للاجئين في تركيا على الحدود مع سوريا أمس الاثنين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب