اتحاد الكرة يؤيد مقترحات للحد من مديونيات الأندية

رفحاء اليوم . متابعات : عقد الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية بمكتبه اليوم , اجتماعا مع مجلس إدارة الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم , بحضور رئيس مجلس الإدارة أحمد عيد الحربي وأعضاء المجلس ، حيث تمت مناقشة ديون الأندية التي تستشعر الرئاسة العامة والاتحاد السعودي خطورة تزايدها ونتائجها المستقبلية على واقع الأندية وانعكاساتها على اللعبة وتطويرها .

ووفقاً للبيان الصادر من الاتحاد السعودي لكرة القدم عن الاجتماع , فإنه جرى تدارس كل الجوانب الخاصة بديون الأندية وتم الاستماع لآراء المجتمعين واستعراض جميع الآليات والمعالجات المناسبة , وأطلع أعضاء الاتحاد على مقترحات سمو الرئيس العام لإيقاف تزايد هذه المديونيات وتم اتخاذ إجراءات وتدابير مشتركة بين الرئاسة العامة لرعاية الشباب والاتحاد السعودي لكرة القدم من أجل حماية الأندية من تزايد مديونياتها .

وأضاف البيان أن المقترحين اللذين قدمهما الأمير عبدالله بن مساعد وتم تأييدهما من مجلس الاتحاد هي وضع آلية تنظيمية للجوانب المالية بالأندية تتضمن اعتماد مكتب محاسبي موحد لجميع أندية دوري عبداللطيف جميل وتحديد سنة مالية موحدة للأندية تنتهي بنهاية شهر يونيو من كل عام وفرض عقوبات متدرجة على أي نادٍ يثبت عليه تلاعب أو إخفاء أو تعديل أو تحريف أو تحايل من قبله على المعلومات المالية المقدمة , كما أقر في المقترح الثاني عقوبات في حال تجاوز مديونيات الأندية الحد المسموح به بما فيها منع الأندية من تسجيل لاعبين محليين من أندية أخرى أو أجانب وتضمن الأندية من المركز الأول وحتى الخامس ” وفقا لمتوسط ترتيب الدوري خلال السنوات الـ 4 الماضية ” عدم السماح لها بتسجيل لاعبين أجانب في حال تجاوزت مديونياتها 50 مليون ريال , وعدم السماح لها بتسجيل لاعبين محليين في حال تجاوزت مديونياتها 40 مليون ريال ,أما الأندية من المركز الـ 6 وحتى الـ 10 عدم السماح لها بتسجيل لاعبين أجانب في حال تجاوزت مديونياتها 25 مليون , وعدم السماح لها بتسجيل لاعبين محليين في حال تجاوزت مديونياتها 15 مليون , والأندية من المركز الـ11 وحتى الـ14 عدم السماح لها بتسجيل لاعبين أجانب في حال تجاوزت مديونياتها 15 مليون ريال , وعدم السماح لها بتسجيل لاعبين محليين في حال تجاوزت مديونياتها 5 ملايين ريال .

وأشار البيان إلى أن الاتحاد السعودي لكرة القدم أقر عددا من العقوبات في حال إخفاء أو تحريف معلومات مالية على أن تبدأ بتوجيه تحذير للنادي , ثم منع النادي من تسجيل لاعبين لفترة واحدة , ثم غرامة مالية على النادي ومنع من تسجيل لاعبين لفترة أو أكثر .

كما وافق اتحاد القدم على تخصيص مبلغ من دخل عقد النقل التلفزيوني لأندية الدرجة الممتازة يهدف إلى دعم الأندية التي تهتم بفرق درجتي الشباب والناشئين، بحيث تذهب هذه الحوافز المالية للأندية التي تُشرك فرقها الأولى في مبارياتها المحلية عدد أكبر من اللاعبين الذين صعدوا من درجة الشباب والناشئين في النادي أو كان تسجيلهم الأول في نفس النادي .

وعبر سمو الرئيس العام لرعاية الشباب عقب نهاية الاجتماع عن تمنياته لرئيس الاتحاد وأعضاء مجلس الإدارة ولجميع الأندية بموسم رياضي ناجح ومحقق لتطلعات وآمال الجماهير .

من جانبه قدم رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم باسمه ونيابة عن أعضاء مجلس الإدارة شكره لسمو الأمير عبدالله بن مساعد على الجهود الكبيرة التي يبذلها تجاه الاتحاد لتطوير أنظمته الفنية والإدارية والمالية بما يمكنه من تحقيق مستوى عال من الجودة والتميز في إدارة لعبة كرة القدم وتطويرها ، وقال :” هذا الدعم ليس مستغربا من سمو الرئيس العام لرعاية الشباب الذي كان له الدور الأبرز في إقرار النظام الأساسي إلى جانب دعم الاتحاد في جلب خبير التحكيم الانجليزي هاورد ويب , بالإضافة للمقترحات النوعية التي قدمها سموه للمجلس ولاقت تأييدا تاما كونها تقودنا جميعا لمستقبل متميز لكرة القدم السعودية , مؤكدا جاهزية الاتحاد لإنجاح الموسم الجديد متمنيا أن يكون في مستوى التطلعات .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب