“اتحاد القدم” يستنجد بخبرات عربية وأجنبية

رفحاء اليوم . متابعات : ينتظر أن يعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم لجانه وتشكيلها بشكل كامل، بحر الأسبوع المقبل، على أن تباشر عملها بشكل رسمي وبالصلاحيات كافة، بدءا من الموسم المقبل. وتتجه النية لدى الاتحاد، إلى الاستعانة بكثير من الكفاءات العربية في بعض اللجان، خصوصا القانونية والاحتراف والفنية والمالية والتسويق، إضافة إلى إشراف شركات عالمية على لجنة المسابقات واللجنة المالية.

وسيتم تشكيل ثلاث لجان جديدة هي: لجنة العلاقات الدولية، ولجنة الإعلام، ولجنة المراجعة المالية.

وسيسند إلى لجنة العلاقات الدولية، مهمة التواصل مع المناسبات الدولية واتحادات كرة القدم في الدول الأخرى على مستوى القارة وكذا الدولية، بجانب حضور الاجتماعات كافة التي تتم دعوة الاتحاد السعودي إلى حضورها.

أما لجنة الإعلام، فستنحصر مهمتها في القيام بمهام المتحدث الرسمي للاتحاد في كل ما يخصه، وإصدار الإحصائيات والبيانات متى ما استلزم الأمر، فيما تقوم لجنة تدقيق الأمور المالية، بمراجعة حسابات الاتحاد ووضع الخطط للميزانيات وغيرها من الأمور المحاسبية.

ومن المتوقع أن يقوم الاتحاد بعدة خطوات تطويرية أخرى من بينها تقسيم لجنة المسابقات والفنية واللعب النظيف إلى لجنتين، الأولى تهتم بالمسابقات، والثانية كلجنة مختصة بالأمور الفنية.

وأشارت مصادر  أنه سيتم إلغاء لجنة الأخلاق وضمها إلى اللجنة الفنية بحيث يكون المسمى الجديد لها، اللجنة الفنية والأخلاق واللعب النظيف.

ويتنافس عمر المهنا وسعد الأحمري على رئاسة لجنة الحكام، وعبدالرزاق أبو داود و عبدالله البرقان على لجنة الاحتراف، وعدنان المعيبد وعبدالعزيز القرينيس على اللجنة المالية، وصلاح السقا وسياف المعاوي على لجنة ألعاب كرة القدم، وخالد المقرن وحمد العقيل على لجنة المسابقات، وجاسم الجاسم وخالد المرزوقي على اللجنة الفنية، وخالد الزيد وصالح أبو نخاع على لجنة المنتخبات، فيما يبدو أمر لجنة العلاقات الدولية محسوما، حيث سيشرف عليه عبداللطيف البخاري.

في حين ستشكل لجان الانضباط والاستئناف والإعلام من خارج منظومة الاتحاد، على أن يشكل مكتب تنفيذي يوكل له متابعة القرارات وعمل اللجان العاملة في الاتحاد، والنظر في الأمور الطارئة يمثله 5 أعضاء.

وتؤكد المصادر أن هناك إجماعا كاملا بين أعضاء الاتحاد على استمرار سلمان القريني مشرفا عاما على المنتخبات على أن يُكون هو، الجهاز الإداري المساعد له.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب