اتحاد القدم يستعين بملعب جامعة الملك سعود لاستضافة مباريات «جميل»

رفحاء اليوم . متابعات : وضع اتحاد القدم ملعب جامعة الملك سعود في الرياض ضمن أجندته لاستضافة عدد من المباريات في الموسم المقبل في دوري جميل للمحترفين.

وقال المشرف على الشؤون الرياضية في الجامعة عبدالعزيز الخالد «هناك تواصل مع اتحاد كرة القدم ورابطة دوري المحترفين للاستفادة من المنشأة وإقامة بعض مباريات دوري جميل للمحترفين حال الانتهاء من المشروع»، وأضاف «توجد لدى الجامعة فكرة الاستثمار الرياضي، ولقد سبق أن خاطبنا نادي الشباب لكي يعتمد المنشأة للمباريات الآسيوية، لكن كان الحديث سابقاً لأوانه لاعتبار أن الملعب لم ينتهِ، وخلال أربعة أشهر ستشاهدون ملعباً أوروبياً في مدينة الرياض، فهذا الملعب الجديد صُمم ونُفذ وفق أحدث المعايير الدولية، وهو محاكٍ لعديد من ملاعب كرة القدم العالمية، وهو أول ملعب في العاصمة دون مضمار»، وتابع «الملعب يتسع لـ25 ألف متفرج، وقد خصصت له 34 بوابة للجماهير، وخمس غرف بث تليفزيوني وإذاعي، إضافة إلى مقاعد ومصاعد خاصة للمعاقين، وقاعة خاصة بالمؤتمرات الصحفية، وكلف المشروع حوالي 215 مليون ريال».

فيما أشار نائب رئيس لجنة المسابقات في اتحاد القدم أحمد العقيل، إلى أن أي ملعب متاح ستتم الاستعانة به، وقال «الملعب متاح، ونستطيع أن نقيم عليه مباريات، بكل تأكيد سنستفيد منه، وبالفعل حدث تواصل بيننا في لجنة المسابقات وجامعة الملك سعود حول موعد تسلم الجامعة المشروع من قِبل الشركة المنفذة، وبعد تسلم الجامعة الملعب سنقوم بزيارة الملعب للاطلاع على إمكاناته لمعرفة مدى استفادتنا في لجنة المسابقات من هذه المنشأة ومشاهدتنا الملعب لكي نعرف هل يتوافق مع المتطلبات أم لا»، وأضاف «نحن في المسابقات نستفيد من ملعب جامعة الإمام في مباريات دوري الدرجة الأولى، ونحن متحمسون لهذه المنشأة ونفتخر بها ونرحب بالتعاون الذي سيكون مع جامعة الملك سعود، ولا يوجد ما يمنع أن نستفيد منها، ولكن لا نريد أن نتحدث بشكل موسع حتى ينتهي المشروع وتتسلمه الجامعة، وهي وضعت لخدمة شباب الوطن والرياضيين من ضمن هؤلاء الشباب».

ومن جانبه، أكد مدير المشروع المهندس طارق صلاح، مدير المشروع في الشركة المنفذة، أنه تمت إضافة مظلة تغطي جنبات الاستاد، وهي مصنعة في إيطاليا، وأضاف «الآن بدأنا في تركيب مقاعد الاستاد بعدد 25 ألف مقعد بثلاثة ألوان، وتم الانتهاء من تركيب البوابات الإلكترونية وتركيب شاشتين ترتبطان مباشرة مع مخرج المباراة، وفي نهاية هذا الشهر موعد إطلاق التيار الكهربائي للاستاد الرياضي، ويتميز الاستاد بخلوه من المضمار، أما بالنسبة لزراعة الأرضية فهي شركة بريطانية نحن أول من استقطبها للمملكة ونفذت أرضية الاستاد الرياضي، والآن هي تنفذ زراعة أرضية ملعب استاد الملك عبدالله في جدة».

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب