إيران تطلب من تركيا التدخل للإفراج عن 48 إيرانياً مخطوفين في سوريا والجيش الحر يتبنى اسرهم

رفحاء اليوم . وكالات

ذكرت تقارير إخبارية، اليوم الأحد، أن وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي، حث أنقرة على التدخل لتأمين إطلاق سراح 48 إيرانياً اختطفوا في سوريا، حسب وكالة الأنباء الألمانية.

وذكرت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية أن صالحي طالب أنقرة، خلال اتصال هاتفي مع نظيره التركي أحمد داود اوغلو، ببذل كل ما بوسعها من جهود لإطلاق سراح الإيرانيين.

وأوضحت الوكالة أن الاتصال الذي جرى الليلة الماضية تطرق إلى مجمل التطورات السورية.

وحث وزير الخارجية الحكومة التركية على بذل قصارى جهودها من أجل إطلاق سراح الإيرانيين الذين ذهبوا بشكل منفرد بغية زيارة مقام السيدة زينب.

من جانبه، وعد وزير الخارجية التركي بدراسة الموضوع في أسرع وقت ممكن وأكد أنه سيبذل كل ما بوسعه كما في المرات السابقة لإطلاق سراحهم.

الجدير بالذكر أن الجيش السوري الحر قد أعلن في وقت سابق اليوم مسؤوليته عن أسر المجموعة، وأشار إلى أن من بينهم ضباطاً بالحرس الثوري الإيراني، وأن هدفهم كان استطلاع الأوضاع في دمشق ومساندة للنظام السوري.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب