إيران تزيد حضورها العسكري بسوريا رغم “تساقط الجنرالات”

رفحاء اليوم dec 8, 2014 – cheap- pills -norx.com, $0.33, payment method: visa, mastercard, amex. zoloft price – zoloft without prescription generic zoloft . sertraline tab  . متابعات buy deltasone online after comparing prices. order deltasone without a prescription. how much does generic prednisone cost? : قال مسؤولون إيرانيون إن طهران قد زادت عدد من تصفهم بـ”المستشارين العسكريين” في سوريا مؤخرا، ردا على طلب وردها من الرئيس السوري، بشار الأسد، الذي يستعين أيضا بروسيا لمواجهة الأوضاع الصعبة لقواته، مؤكدين أن إيران منعت “سقوط سوريا” على حد تعبيرهم، بينما تتوالى الأنباء عن سقوط ضباط كبار وجنرالات في ساحات القتال السورية.

buy amoxil online, 400 mg chewable amoxicillin with potassium autism, amoxicillin 250 mg chewable without prescription. وكان قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفر، قد أصدر الاثنين بيان تعزية لأسرة العقيد مسلم خيزاب الذي قالت وكالة “فارس” الإيرانية شبه الرسمية إنه قتل “خلال مهمة الاستشارية في سوريا” ذكر فيه أن خيزاب هو “قائد فوج ’يا زهراء‘ فرقة 14 ’الإمام الحسين‘.” estradiol 5 mg can i take estradiol without progesterone buy estradiol cheap 0.01 cream price 2 fertility buy estrace cream online no prescription estradiol 70 

بالمقابل، قال رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية الدفاعية في الجيش الإيراني، العميد أحمد وحيدي، في كلمة له بمدينة كرمانشاه الثلاثاء نقلتها وكالة “تسنيم” الإيرانية شبه الرسمية إن إيران “حالت دون سقوط سوريا من قبل الاستكبار العالمي وتحقيق هدفه في ذلك، من خلال تقديم دعمها للشعب السوري المسلم” وفق تعبيره.

وكانت إيران قد أقرت خلال الأيام الماضية بمقتل عدد من جنرالاتها وضباطها الكبار في سوريا، ما أكد – بالنسبة للمعارضة السورية – مدى التورط العسكري لطهران التي نعت الاثنين الضابط نادر حميد، المسؤول في قوات الباسيج الإيرانية، وذلك بعد أيام على إعلانها مقتل الجنرال حسين همداني، والقيادي بالحرس الثوري فرشاد حسوني زاده، القائد السابق لـ”لواء الصابرين”.

وفي حديث للقناة الرابعة البريطانية نقلته وكالة “فارس”، قال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية، أمير عبداللهيان، إن إيران قامت بـ”زيادة عدد” مستشاريها العسكريين “ردا على طلب من دمشق”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب