إهمال مقاول مسجد عمر بطلعة التمياط يتسبب بسقوط طفل في حفرة عميقة

رفحاء اليوم . خاص

كاد أن يودي استهتار أحد المقاولين في طلعة التمياط بحياة طفل حين سقط في أحد الحفر التي قام بحفرها المقاول ولم يضع أي وسائل للسلامة أو سواتر مما أدى إلى سقوط الطفل في الحفرة.

وتحدث شهود عيان لـ ” رفحاء اليوم “ ليلة أول من أمس وقالوا بعد صلاة العشاء إنقطع التيار الكهربائي عن الطلعة وخيم الظلام وفي هذه الأثناء وعندما كنا متواجدين حول الموقع وهو مسجد عمر بن الخطاب الذي يتم ترميمه من قبل أحد المقاولين وتشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية سمعنا صوت استغاثة وهرعنا إلى جهت الصوت فوجدنا أحد الأطفال يستغيث في الحفرة بعد أن سقط فيها وقمنا بمساعدته ولم يصب بسوء ولله الحمد , وتقدم ذوو الطفل ببلاغ لدى مركز الشرطة بالحادثة وطالبوا المسؤولين بالبلدية والشؤون الإسلامية بمحاسبة المقاول الذي كاد أن يودي بحياة إبنهم بسبب إستهتاره وعدم تقيده بالأنظمة والقوانين بوضع لوحات وسواتر حول موقع الترميم , الجدير ذكره أن بلدية طلعة التمياط قامت بمخاطبة المقاول قبل ذلك ولكن المقاول لم يستجب لخطاب البلدية حيث طلبت منه البلدية عمل سواتر حول الموقع ولوحات إرشادية ولكنه لم يستجب لكل هذه المطالب , وحتى بعد هذه الحادثة لم يتم وضع سواتر أو لوحات لحماية المواطنين من الأطفال وكبار السن , وقال بعض سكان الحي نخشى من أن يتكرر ما حصل مرة ومرتين وثلاث دون تدخل من قبل المقاول الذي لا يختلف عن أوقاف رفحاء في التملص وإطلاق الوعود منذ أن تم ازالة المسجد لترميمه وأحضروا لنا بركس لا يغني ولا يسمن من جوع , في النهار كأنه فرن وفي الليل يغط في ظلام دامس حرمونا من الصلاة في هذا الشهر الفضيل والمكوث في المسجد وأضافوا لا يوجد تخطيط في الاوقاف المفترض يتم هدم المسجد بعد رمضان ليتسنى لنا العبادة والصلاة ولكن لا حول ولا قوة الا بالله.

” رفحاء اليوم “ تنقل معاناة المواطنين من سكان الحي والمرتادين للحي وتطالب المسؤولين في فرع وزارة الشؤون الإسلامية والمساجد وبلدية طلعة التمياط بمحاسبة المقاول لعدم تقيده في الأنظمة والقوانين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب