إدانة عربية للأعمال الإرهابية في الكويت وتونس والصومال ومصر

رفحاء اليوم . متابعات : أدان الاجتماع الطارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين بشدة العمليات الارهابية التي شهدتها كل من الكويت وتونس واستهداف موكب إغاثي إماراتي في الصومال والتفجير الإرهابي الذي تعرض له النائب العام المصري المستشار هشام بركات .

وشدد المندوبون الدائمون خلال جلستهم الافتتاحية اليوم على تضامنهم التام مع هذه الدول فيما تتخذه من إجراءات وتدابير تستهدف مواجهة الارهاب والقضاء عليه، حيث أكد سفير الاردن لدى مصر مندوبها الدائم لدى الجامعة العربية رئيس الاجتماع بشر الخصاونة التضامن التام مع الكويت وتونس والصومال ومصر في مواجهة الارهاب الآثم الذي لم يراع حرمة ولا قدسية الشهر الكريم .

وقال في كلمة له في افتتاح الجلسة :” إن المجلس لابد أن يؤكد على الادانة الشديدة لهذه الأعمال والتضامن مع الدول العربية”، واصفا التنظيمات الارهابية وفي مقدمتها تنظيم داعش بأنها أصبحت كداء سرطاني خبيث يجب القضاء عليه .

وأكد الخصاونة أن الإرهاب يسعى إلى زرع الفتن وتفتيت الدول وهو مايستوجب التكاتف لمواجهته والقضاء عليه، مطالباً مجلس الجامعة بإعادة التأكيد أن هذه الاعمال الارهابية التي ترتكب باسم الدين الإسلامي السمح تستهدف الإساءة للإسلام أولا، والإسلام منها براء بما يقدمه من منظومة أخلاقية متكاملة تجل حياة الانسان وتحض على احترامها والحفاظ عليها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب