أردوغان يرفض محادثة البرادعي هاتفيا: لا أريد التحدث مع من أتى بغير الانتخابات

رفحاء اليوم . متابعات : رفض رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان محاولة محمد البرادعي نائب الرئيس المصري المؤقت الاتصال به عبر الهاتف. وذكرت وسائل إعلام تركية أن أردوغان رد برسالة الى البرادعي يوضح فيها أنه لن يتحدث مع أحد سوى مع المسؤولين المنتخبين.

وتحدث أردوغان نفسه عن رفضه الاتصال الهاتفي من قبل البرادعي خلال كلمة له ألقاها عقب حضوره لإفطار جماعي أقامته رئاسة حزب العدالة والتنمية الحاكم بالعاصمة أنقرة مساء الأربعاء.

وقال رئيس الوزراء التركي حسبما نقلت صحيفة “حريت” إنه “لو كان محمد البرادعي الرئيس المنتخب لمصر لعارضت الانقلاب عليه أيضا”، وأضاف: “مرسي هو الرئيس الشرعي لمصر بالنسبة لي، ليس لشخصه، وإنما لاحترامي للشعب المصري الذي قام بانتخابه في انتخابات حرة ونزيهة”.

وتوجه أردوغان الى البرادعي قائلا: “أنتم لم تحصلوا خلال الانتخابات الماضية سوى على 1.5 % من الأصوات، بينما نال مرسي تأييد 52%”.

وتابع قائلا: “كيف سأتحاور معكم؟ لم يتم انتخابكم. تمت تعينتكم من قبل حكومة وصلت الى السلطة بطريق الانقلاب”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب