أدبي حائل أقام ورشة عمل عن تعزيز المواطنة في المجتمع السعودي

  • زيارات : 120
  • بتاريخ : 13-أكتوبر 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . سعود الرفاع : بمناسبة اليوم الوطني الخامس والثمانين للمملكة العربية السعودية، أقام النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل يوم الاثنين الموافق 29 / 12 / 1436هـ ورشة عمل بعنوان “تعزيز ثقافة المواطنة في المجتمع السعودي”، بمشاركة ممثلين عن القطاعات الحكومية كالتعليم ورعاية الشباب وجامعة حائل وإدارة السجون والإعلاميون والدعاة وطلاب العلم والمثقفين والأدباء والأكاديميين، ومشاركة نسائية من مثقفات المنطقة، وأُقيمت الورشة في قاعة الشيخ علي بن محمد الجميعة ــ يرحمه الله ــ في مبنى مقر الغرفة التجارية الصناعية بمدينة حائل.

بدأ اللقاء والذي قدّم له الأستاذ علي العريفي مُرحباً بالحضور ومُشيداً بالمشاعر الوطنية الجياشة في هذه المناسبة وهي اليوم الوطني الخامس والثمانين لهذه البلاد المجيدة، وشكر الأستاذ علي العريفي اللجنة العلمية على مجهوداتهم الكبيرة في إعداد محاور هذا اللقاء، ثمّ تحدّث رئيس مجلس إدارة النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل الدكتور نايف بن مهيلب المهيلب حائل حيث أعرب عن اعتزازه بوطنه الكبير الذي أدهش العالم بوحدته وحضارته، داعياً الله بدوام الاستقرار والأمن والرخاء.

بدأت ورشة العمل في محورها الأول وهو بعنوان “مفهوم المواطنة” وهل قام الدعاة والعلماء بدورهم في تعزيز اللحمة الوطنية؟  قدّم هذا المحور عضو مجلس إدارة النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل الدكتور عبدالله بن محمد البطي، والذي ذكر العديد من الشواهد والدلالات الشرعية للمواطنة، مع عدّة مداخلات من أعضاء فرق الورش ونقاشات دارت حول التأصيل الشرعي للمواطنة ونشر العدل والتربية السليمة مؤكدين على أن البيت هو الركيزة الأولى في بناء الوطنية وكذلك ربط المجتمع بالعلماء الراسخين في العلم ووضع برامج توعوية للجميع .

المحور الثاني كان بعنوان”العمل الوطني وأخلاقيات المهنة” قدّمه عضو مجلس إدارة النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل الدكتور فهد العوني الذي أورد عدّة أمثلة لذلك مثل الأمانة والعدل والإخلاص وأكد أن هذه الصفات يحث عليها ديننا الإسلامي الحنيف، وقد أجمعت كافة الورش على أهمية الالتزام بحس العمل الجماعي ونبذ الأنانية والسعي لمصلحة الأمة وحفظ مكتسبات الوطن ووجود الرقابة الذاتية والبعد عن العنصرية بكل أشكالها القبلية والمناطقية .

المحور الثالث كان بعنوان “دور المثقف والمؤسسات الثقافية” قدّمه نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل الأستاذ رشيد بن سلمان الصقري، وتّم التطرّق في أطروحات هذا المحور إلى  طرق تفعيل دور المثقف والمؤسسات الثقافية ومنها استقطاب الأقلام الواعية لنشر الوطنية الحقيقية، ونشر البرامج المفيدة من خلال الإذاعة والتلفزيون، كما تناولت الورش سبب غياب المثقفين عن الساحة، والتأكيد على حضور الجانب النسائي لأنه غيابه أو تغييبه يؤثر سلباً على تفعيل المواطنة .

المحور الرابع قدّم له الدكتور فواز بن زايد الشمري وكان بعنوان “مظاهر المواطنة بين الوعي والإحتفالية”، وأبرز هذا المحور أن الوطن ليس قصيدة أو مظاهر احتفال، بل هو عمل وحفظ للممتلكات العامة، وطالب المداخلون بإقامة ملتقيات ثقافية لتوعية المجتمع لأن الوطن يستحق الكثير .

ودار المحور الخامس حول “الإعلام الجديد مخاطر وتوظيف” وأداره الأستاذ علي العريفي الذي حثّ المشاركين على بث ثقافتنا للآخرين وتعزيز ثقافة الاختلاف للوصول إلى الوعي، وأجمع الحضور على أهمية توجيه لجان مختصة لتعزيز المواطنة وتوعية الأسر والحرص على رعاية النشء وزرع الوسطية، والتركيز على إيجابيات المجتمع والبعد عن السلبيات، والحرص على الرقابة الذاتية ومراقبة مواقع التواصل الاجتماعي  .

ثم تم التطرّق لبقية المحاور الأخرى ومنها دور التربية والتعليم والمدرسة في تعزيز اللحمة الوطنية من خلال البرامج والأنشطة،كما تناولت الورش أهمية دور الأجهزة الأمنية في تعزيز المواطنة وأهمية بث روح الانتماء لدى المواطنين، وأهمية الأمن الفكري، وتكريس فكرة أن المواطن هو رجل الأمن الأول، كما تناولت الورش دور رجال الأعمال والشركات الخاصة في البرامج التي تقدمها وترعاها، وثمنت دورهم الكبير في تعزيز المواطنة، وانتقد بعض الحضور عدم مساهمة البنوك التجارية في تقديم دور في المجتمع السعودي.

  generic abilify canada weblink zoloft buying church successfully to notice or pursue the search of increases. the sanctions of buy zoloft information choice sold 

كما تحدّث بعض المشاركين عن أهميّة العمل التطوعي والمشاركة التطوعية والعمل الخيري والتعاوني في المجتمع السعودي، وعدّد رئيس مجلس إدارة النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل الدكتور نايف بن مهيلب المهيلب بعض التحديات و الصعاب التي تواجه الوطن، وتساءل هل هي العنصرية أم الطائفية أم التطرف؟ وقد وافقه المشاركون، وذكّروا بأهمية وجود برامج مضادة لكل فكر سيئ وهدّام وشدّدوا على إيجاد حلول لبعض الصعاب ومنها الإشاعات والأخبار الكاذبة والمغلوطة التي تهدّد اللُحمة الوطنية.

أجمع الحضور على جعل الحوار الهادف والنقاش الجاد والصادق لمواجهة المشاكل هو الحل لكثير من المشاكل التي تهدّد المواطنة، وتم التطرّق لدور الأسرة في بناء المجتمع وزرع الانتماء الوطني للنشء ودورها في التوجيه والإرشاد والحرص على مراقبة الأبناء دون تشديد ودون انفلات وزرع احترام الأنظمة والقوانين والحفاظ على سلامة البيئة والممتلكات العامة لدى جميع أفراد الأسرة.

6 jan 2005 … in the past year since her inauguration as the fourth minister of housing in the new south africa buy zyban without prescription, , she has been … 1 2 3 where can i buy zithromax z-pak zithromax without prescription dapoxetine online india dapoxetine emcure order Priligy 4 5 buy fluoxetine no visa online without prescription buy cheap fluoxetine without a perscription how to purchase fluoxetine online without a prescription. 6 7 8 9 11

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب