أحمد عيد : لست جبانا لأستقيل.. والجمعية العمومية هي «المرجع»

رفحاء اليوم . متابعات : اعترف أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم أن اتحاده تعرض للمعاناة في التخطيط الذي سبق مشاركته في نهائيات كأس أمم آسيا الأخيرة والتي أدت إلى خروجه من الدور التمهيدي في البطولة.

وقال عيد في تصريح : «تأخرنا في التخطيط لأن الأحداث كانت متواترة ومتصلة ببعضها ولم يكن لدينا الوقت في البداية لوضع الاستراتيجية للنهج الذي نخطط له، حيث دخلنا التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا وكان وصولنا مطلبا ووضعنا ثقلا كبيرا حتى تحقق التأهل ثم أعقبه دورة الخليج والجميع يعرف أن هذه البطولة تحتاج إلى جهد وعمل وتصور شامل للجوانب المالية والفنية ثم بدأت نهائيات كأس آسيا بمدرب تمت إعارته من قبل الأشقاء في الإمارات وهذا لا شك كان مردوده سلبيا على نتائجنا».

وشدد عيد على أن نهاية آخر مباراة للمنتخب السعودي الأول والتي جمعته بالمنتخب الأوزبكي كانت بداية وضع الاستراتيجية القادمة لكرة القدم السعودية من خلال الاجتماع الذي سيعقد يوم السبت المقبل، حيث سيتم الكشف عن الرؤية والاستراتيجية لـ20 سنة مقبلة وتخطيطنا يختلف تماما عن ما خطط له في السابق.

وتابع عيد: «تعاقد اتحاد الكرة مع المدرب الروماني كوزمين لا يعتبر خطأ وأعتقد أنه واحد من المدربين الجيدين الذي قدموا للكرة السعودية أشياء إيجابية كثيرة وأحب أن أشكره على هذه البادرة غير المستغربة ولولا وجوده لما ظهر الأخضر بالمظهر الطيب في أستراليا».

وبين عيد أنه لن يعلق على طلب العضو سياف المعاوية الذي طالب باستقالة أحمد عيد، مشددا على أنه يحترم الرأي ولكن من الصعب التحدث عبر وسائل الإعلام على اعتبار أن هناك مجلسا لإدارة الاتحاد يمكن للجميع أن يناقشوا فيه الأخطاء أو الآراء التي يريدون التعبير عنها وإن كان هناك خلاف فيمكن حله من دون الذهاب إلى وسائل الإعلام الرياضية.

وفيما يخص الاستقالة من منصبه قال عيد إنه لم ولن يفكر في هذه الخطوة على الإطلاق لأنه جاء إلى هذا الكرسي ليخدم بلاده ولن يتقاعس في ذلك لأي سبب من الأسباب كما «أنني لست جبانا لأستقيل في هذه الظروف وأنا عشت أكثر من 50 عاما في خدمة كرة القدم وبالتالي لن أترك رئاسة الاتحاد لأي سبب مما يثار حاليا».

وبشأن انتقادات اللاعب الدولي السابق ياسر القحطاني وتحميله اتحاد الكرة خروج المنتخب قال: «ياسر ابن من أبنائنا بل أعتبره ابني وهو يعرف كثيرا عن كرة القدم داخل المستطيل الأخضر ولكن لديه أيضا وقت كاف ويعرف جميع الأمور من جميع زواياه وأحييه على مبادراته الطيبة إذا كانت في قالب النصح والإرشاد».

وحول قصة التدخلات المثارة من جانب إبراهيم غالب لاعب المنتخب السعودي قال عيد: «غالب خانه التعبير فيما يتعلق بموضوع التدخلات، وهذا الكلام مردود عليه وليس هناك ما يدعو التعليق على هذا الأمر لأنه أمر فني وأنا أحترم كل الآراء ومن ضمنها رأي المدرب وأحمد عيد ليس لديه السلطة بأن يختار أو يغير لاعبا، لأني لا أفهم بالنواحي الفنية ولدي دراية بالنواحي الإدارية وأنا أحترم نفسي وجميع من يعمل باتحاد الكرة يعرف حدوده كما لم يكن هناك أي تدخل لأي مدرب أو أي عضو من أعضاء اتحاد الكرة والكل يعمل ما يمليه عليه ضميره.

وأوضح عيد بأن اتحاد الكرة يعمل منذ شهرين لاختيار الكادر التدريبي للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم كاشفا عن أن جميع من تم مفاوضتهم سابقا كان لديهم ارتباطات مع منتخبات يشرفون على تدريبها أو أندية على رأس أجهزتها الفنية.

وأضاف: «لن نفصح عن اسم المدرب حتى نتفق على جميع الأمور ولدينا استحقاقات مقبلة في شهر مارس (آذار) حيث سنشارك في تصفيات البطولة الأولمبية التي ستقام في إيران وسيتم الاستعانة بلاعبين من الكفاءات في الدوري السعودي للمحترفين، وربما نختار كادرا تدريبيا وطنيا للإشراف على تدريب المنتخب الأول في أيام (فيفا) التي ستقام الشهر المقبل.

ونفى عيد وجود تدخلات من مسؤولين أعلى في شؤون اتحاد الكرة، مؤكدا أنه لا يوجد مسؤول أعلى من الجمعية العمومية ورئاسة اتحاد الكرة ولكن هنالك توصيات، وعندما نتحدث عن فريق عمل مثل الرئاسة العامة لرعاية الشباب أو اللجنة الأولمبية السعودية أو وزارة الداخلية أو وزارة التعليم أو وزارة التجارة، فجميعها أجهزة حكومية تقدم لنا العون والمساعدة، وأكرر أنه لا يوجد أي تدخلات، ومن يدير الاتحاد هو رئيس الاتحاد ومجلس الإدارة ومن يناقش الاتحاد هي الجمعية العمومية.

وكشف عيد عن أن كوزمين قدم نصائح كبيرة للمنتخب السعودي وضرورة أن يكون هناك عمل منظم من خلال إيجاد إحصائيات للتدريبات وإحصائيات للاعبين وحاجة الأخضر إلى كوادر فنية على أعلى مستوى، كما أن اللاعبين بحاجة إلى التركيز داخل الملعب والحضور الذهني في المعسكرات، وبين عيد أن اتحاد الكرة السعودي سيناقش في اجتماعه المقبل خطة توحيد الجهاز التدريبي لجميع الفئات وليس المنتخب الأول على أن يتم ربط جميع الفئات السنية بمدير فني على مستوى عال، سواء الأكاديميات أو البراعم أو المدارس وهو من يضع السياسة الشاملة في جميع القطاعات وتوحيد المنهج والفكر الرياضي التدريبي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب