أبو ثنين : نادي القرن ليس مكانا للمصارعة والملاكمة وناصر أخطأ

رفحاء اليوم . متابعات : استغرب فيصل أبو ثنين قائد فريق الهلال السابق الحالة التي كان عليها لاعبي فريق الهلال في مباراتهم الدورية مع فريق النصر, مشيرا بأنهم كانوا في حالة ارتباك منذ بداية المباراة, وخاصة أبرز لاعب في هذا الموسم البرازيلي ديغاو والذي كان مرتبكا بشكل كبير, إضافة إلى أن جل لاعبي الفريق الهلالي كانوا خارج أجواء المباراة تماما, ونجوم الفريق كانوا في أسوأ حالاتهم الفنية, ولم يكن الهلال هو الهلال الذي نعرفه, ولعب عدة مباريات بثقة متناهية وبقوة وجماعية.

وتابع: «أعتقد بأن النتيجة كانت مفيدة وايجابية للهلال, فقد كشفت كثير من الأوضاع داخل البيت الهلالي, وعلى الهلاليين إذا ما أرادوا العودة بفريقهم أن يستخدموا كثيرا من العقل وقليل من العاطفة في كثير من القرارات, فالهلال بحاجة إلى كثير من القرارات التي يسيرها العقل لا العاطفة, مثل الاستغناء عن اللاعبين الذين يجب أن يُبعدوا عن الفريق, ومنح الفرصة للاعبين الشباب الذين لم تتح لهم الفرصة, وهذه من الأخطاء الفادحة التي نشاهدها في الهلال».

وأضاف: «الهلال خسر بسبب الطرد ثلاثة لاعبين, وخرج بعض لاعبيه عن الأعراف التي أُسس الهلال عليها, فالمشاكل والخروج عن النص جديدة على الهلال, ولا تليق به ولا بتاريخه, ويجب أن يكون هناك وقفة حازمة من إدارة النادي ضد هذه التصرفات ومنعها, ولا يكتفى بالخصم من رواتبهم, بل يجب أن يكون هنالك قرارات صارمة على كل لاعب يخرج عن أعصابه, ويتفلت, فالهلال ليس مكانا للملاكمة والمصارعة, وحتى وإن أخطأ الحكم وظلم الهلال, إلا أن الهلال له مبادئ, ولا يأخذ حقه بهذه العنتريات, وأي لاعب لا يستطيع أن يتحكم في أعصابه عليه أن يعتذر, فالهلال ليس بناد محلي, بل هو من أكبر أندية آسيا».

وتطرق أبو ثنين لمنشآت النادي التي قال بأنها يجب أن تتغير, وقال: »استغرب أن يدفع الهلاليون الملايين يمنة ويسرة ويفرقونها على اللاعبين الأجانب ونشاهد الصفقات بالملايين, في حين أن نادي الهلال (أكبر ناد في آسيا ونادي القرن) لا توجد لفئاته السنية ملاعب يتدرب عليها إلا بالتأجير, وهذا أمر لا يمكن قبوله نهائيا, ولذلك أتمنى أن يُشترط على الرئيس القادم بأن يتكفل ببناء ملاعب لا تقل عن ثمانية ملاعب خاصة بالفئات السنية, وعلى الهلاليين أن يتأكدوا بأن الهلال لن يستمر في البطولات مالم تخرج فئاته السنية لاعبين نجوم».

وزاد: «نحن في الهلال لا نحتاج لمبنى فخم للإدارة بينما الفئات السنية لا تملك ملاعب, بل نحتاج ملاعب حتى لو بقي الرئيس على كرسي من خشب».

وشدد قائد فريق الهلال السابق بأن الهلال خسر الدوري منذ فترة طويلة, ولكن خسارة هذه المباراة لا بد أن تفتح كثير من الأوراق, فابتعاد أعضاء الشرف المؤثرين أمر لا يرغبه المحبين, ولا بد من سن كثير من القوانين بشكل عام وللاعبي الفريق الأول بشكل خاص, حيث أن يجب أن يعوا بأن تمثيلهم للهلال ليس كتمثيلهم لأي ناد آخر.

وانتقد أبو ثنين مقاطع الفيديو التي انتشرت من مهاجم فريق الهلال ناصر الشمراني مثل (هيا تعال), وقال: «بالتأكيد نقف ضد هذه التصرفات المعلنة, فاللاعب حر فيما يقوله في مجالسه الخاصة, ولكن ناصر كنجم وعليه مسؤوليات نجو المجتمع, ولذلك يجب أن يتحلى بالأخلاق الرياضية, والمنافسة يجب أن تكون في الملعب فقط, ومثل هذه المقاطع لا تليق بنجوم كرة القدم, وأعتقد بأن ناصر أخطأ بهذا التصرف, كما أعتقد بأنه لن يكرره, فناصر أفضل لاعب في آسيا ويجب أن يكون مؤثرا داخل أرض الملعب فقط, ولكن ناصر هذا الموسم غاب داخل المستطيل الأخضر, وحضر خارجه, وهذا لم نعتده من ناصر».

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب