فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، أمس الاثنين، عقوبات على شبكة من الأفراد والشركات، بسبب تزييفهم أوراقاً نقدية يمنية قد تصل قيمتها إلى مئات الملايين من الدولارات لصالح فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وأفاد بيان للوزارة بأن الشبكة تحايلت على قيود التصدير الأوروبية من أجل تقديم الإمدادات ومعدات التزييف.

وكانت الخزانة الأمريكية قد نشرت، في أكتوبر الماضي، بياناً أعلنت فيه أنها أضافت شركات وأسماء جديدة على لائحة العقوبات ضد إيران.